الكوارث تكلف التأمين 17 مليار دولار العام الحالي   
الثلاثاء 1424/10/23 هـ - الموافق 16/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فيضانات في فرنسا مطلع الشهر الجاري (رويترز)
أكدت أرقام صادرة في لندن اليوم الثلاثاء أن شركات التأمين ستتحمل مبالغ معتدلة نسبيا لسداد تعويضات الكوارث في العام الحالي بعد تعرضها لضربة قوية نتيجة تراجع الأسواق.

وذكرت وحدة سيجما للإحصاءات والأبحاث التابعة لشركة سويس ري لإعادة التأمين في بيان لها أن الكوارث الطبيعية وتلك التي من صنع البشر أدت إلى سقوط 20 ألف ضحية على مستوى العالم، وخسائر تقدر بنحو 65 مليار دولار لكن حصة شركات التأمين من التعويضات ستكون 17 مليار دولار. وعلى الرغم من زيادة حصة شركات التأمين من التعويضات عن عام 2002 فإن هذا العام أقل بكثير من الأرقام القياسية.

وقالت سيجما إن التعويضات تقل عن نصف تكلفة التأمين في أعوام مثقلة بالكوارث مثل أعوام 1992 و1999 و2001.

ورأت الوحدة أن العام الحالي يؤكد الاتجاه الذي تشهده الصناعة منذ أواخر الثمانينيات نحو ارتفاع قيمة الخسائر من الكوارث مثل الفيضانات والأعاصير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة