العراق يوقع عقودا مع شركات كبرى لتصدير نفطه   
الخميس 1424/6/3 هـ - الموافق 31/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن مسؤول في وزارة النفط العراقية اليوم عن توقيع بلاده عقودا لتصدير النفط الخام مع اثنتي عشرة شركة أجنبية.

وأوضح المسؤول النفطي أنه تم توقيع العقود الأولى التي تبدأ مدتها في الأول من أغسطس/ آب وتنتهي في آخر ديسمبر/ كانون الأول مع شركات أجنبية بينها شركات عملاقة, مشيرا إلى أن حجم الصادرات اليومية لشهر أغسطس/ آب سيبلغ 650 ألف برميل.

وأما الشركات التي تم توقيع العقود معها فهي إكسون موبيل وكونوكو فيليبسس وماراتون وفاليرو إينيرجي الأميركية وشركات شل وبي بي وتوتال وريبسول وآي بي إف الأوروبية. وقد وقعت عقود مع الصينية شينو شيم والسويسرية فينول واليابانية ميتسوبيشي.

وسيكون النفط الذي يتم تسليمه بموجب هذه العقود من حقول النفط جنوب العراق. وقال المسؤول النفطي العراقي إن هذه العقود دلالة على عودة العراق التدريجية إلى سوق النفط العالمي.

من جانب آخر أكد مسؤول في التحالف الأميركي البريطاني اليوم أن الأنبوب الرئيسي لنقل النفط الخام العراقي من آبار كركوك في الشمال إلى تركيا -الذي تضرر بعمليات تفجير في يونيو/حزيران الماضي- لن يعاد فتحه قبل منتصف أكتوبر/ تشرين الأول أو بداية نوفمبر/ تشرين الثاني.

وفي تعليق حول اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك)، قال مسؤول آخر بوزارة النفط العراقية شارك في معظم اجتماعات أوبك التي حضرها العراق "قد لا يتخذ أي قرار مجد في الاجتماع الحالي وسيكون مجرد اجتماع تشاوري بانتظار انعقاد الاجتماع العادي لشهر سبتمبر/ أيلول".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة