بوش يقدم ميزانية تزيد مخصصات الدفاع الأميركي   
الثلاثاء 1427/1/9 هـ - الموافق 7/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 15:08 (مكة المكرمة)، 12:08 (غرينتش)

بوش يواجه انتقادات من الديمقراطيين بسبب خفض مخصصات الرعاية الصحية (الفرنسية-أرشيف)
قدم الرئيس الأميركي جورج بوش ميزانية مقترحة لعام 2007 بقيمة 2.77 تريليون دولار، تضمنت تخفيض برامج في مجالات تمتد من الرعاية الصحية إلى التعليم، وسط انتقاد الديمقراطيين الذين يرون أن الأميركيين من كبار السن والعاملين يتحملون عبء سوء الإدارة المالية.

وفي مواجهة ضغوط لتشديد القيود على الإنفاق من قبل الجمهوريين المحافظين الذين يضعون في اعتبارهم الانتخابات المقبلة، طلب بوش من الكونغرس الأميركي العمل في ميزانيته على خفض البرامج التقديرية خارج نطاق الأمن القومي وبنسبة 0.5%.

واقترح بوش مخصصات للدفاع في الميزانية بمبلغ 439.3 مليار دولار، وهي أكبر ميزانية للدفاع في الولايات المتحدة على الإطلاق، وتهدف إلى محاربة الإرهاب غير التقليدي وخوض حروب كبرى إذا لزم الأمر.

وأكد بوش مجددا دعوته الكونغرس بقيادة الجمهوريين إلى جعل تخفيضاته الضريبية دائمة، رغم توقع مشروع الميزانية تزايد العجز الاتحادي على 423 مليار دولار في العام الحالي، بزيادة تفوق 100 مليون دولار عن السنة المالية 2005.

وتضمن المشروع تقدير البيت الأبيض للإنفاق الحربي في عام 2007 بمبلغ 50 مليار دولار، الأمر الذي قال عنه مدير الميزانية جوشوا بولتين إنه تقدير يستند إلى المبلغ المخصص بشكل أولي لعام 2006.

وطلب بوش تمويلا بمبلغ 70 مليار دولار للحربين في العراق وأفغانستان، وهو مبلغ يفوق التخفيضات المقترحة في البرامج المحلية.

وساعد الإنفاق على حرب العراق ومعالجة آثار الإعصار كاترينا في تفاقم العجز المتوقع في ميزانية عام 2007، ليصل إلى 423 مليار دولار من 318 مليار عام 2006، رغم أن بوش يقول إنه سيخفض العجز إلى 208 مليارات دولار في 2009.

ويناقش الكونغرس الميزانية في هذا الربيع وقد تتغير صورتها النهائية عما اقترحه بوش.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة