صعود الأسهم بمصر والخليج   
الثلاثاء 1431/2/25 هـ - الموافق 9/2/2010 م (آخر تحديث) الساعة 5:10 (مكة المكرمة)، 2:10 (غرينتش)
انتعاش سهم أوراسكوم تليكوم ساعد على صعود المؤشر المصري (الفرنسية-أرشيف)

صعدت الاثنين مؤشرات الأسهم في مصر وأغلب دول مجلس التعاون الخليج الست، رغم انخفاض أحجام التداول التي أرجعها محللون إلى التقلبات الشديدة في الأسواق العالمية.
 
وسجل المؤشر الرئيس للبورصة المصرية أكبر صعود في المنطقة بنسبة 2.5% معوضا تراجعه في اليوم السابق.
 
وحصل هذا الانتعاش الكبير في البورصة المصرية في ظل إقبال كبير على سهم شركة أوراسكوم تليكوم للاتصالات الذي ارتفع 3.4%.
 
وفي الخليج, ارتفعت كل المؤشرات عدا مؤشر بورصة البحرين, وتراوحت الارتفاعات بين 0.1% و1%.
 
وارتفع مؤشر البورصة السعودية 1% مدعوما بانتعاش أسهم بعض الشركات من بينها شركة الأسمدة العربية السعودية (سافكو) التي كسب سهمها 2.8%.
 
وفي الإمارات العربية المتحدة, ارتفع مؤشر سوق دبي 1%, ومؤشر سوق أبوظبي 0.8% مدعومين بمكاسب أسهم القطاع المالي وتحديدا البنوك، مع أن أحجام التداول كانت منخفضة في السوقين.
 
وبدوره, أغلق مؤشر سوق الكويت للأوراق المالية مرتفعا 0.7%, وساعده في ذلك انتعاش سهم شركة الاتصالات المتنقلة "زين" لليوم الثاني ليلامس أعلى مستوى له في أسبوعين.
 
وقد نفت الشركة الاثنين صحة تقارير تحدثت عن تلقيها عروضا جديدة لشراء أصول لها في عدد من الدول الأفريقية تقدر قيمتها بعدة مليارات من الدولارات.
 
كما أغلق مؤشر بورصة قطر مرتفعا 0.5%, ومؤشر سوق مسقط للأوراق المالية 0.4%. وفي المقابل, كان مؤشر السوق البحرينية الوحيد بين البورصات الخليجية السبع الذي تراجع ولكن بصورة طفيفة حيث لم يتعد التراجع 0.1%.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة