أسعار النفط فوق 67 دولارا وتفجير بئر بشمال العراق   
الجمعة 1426/7/21 هـ - الموافق 26/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:06 (مكة المكرمة)، 10:06 (غرينتش)

محاولات للسيطرة على حريق في بئر مخصص للتصدير بشمال العراق (الفرنسية-أرشيف)
تراجعت أسعار النفط في التعاملات الآسيوية اليوم بعد تسجيلها ارتفاعا قياسيا أمس، ولكنها بقيت فوق 67 دولارا للبرميل وذلك عقب تهدئة المخاوف بشأن تأثيرات إعصار "كارتينا" على مصافي التكرير في خليج المكسيك على الإمدادات في المدى القصير.

وانخفض سعر الخام الأميركي الخفيف في التعاملات الإلكترونية الآسيوية في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) بالعقود الآجلة تسليم أكتوبر/ تشرين الأول المقبل 14 سنتا ليبقى عند سعر 67.35 دولارا للبرميل مقارنة مع سعره الذي بلغ أمس 67.49 دولارا، والأخير يمثل ارتفاعا قياسيا في إغلاق نايمكس وهو أعلى سعر إغلاق منذ عام 1983.

وهبطت أسعار مزيج برنت للعقود الآجلة في بورصة البترول الدولية في لندن 34 سنتا إلى 65.93 دولارا للبرميل.

وقد دفعت مخاوف بعض المحللين بشأن تأثير إعصار "كارتينا"  والخوف من قطع إنتاج النفط والغاز الطبيعي في خليج المكسيك إلى تسجيل ارتفاع قياسي في العقود الآجلة خلال اليومين الماضيين.

تفجير بئر نفط
من جهة أخرى جرى تفجير بئر نفطية في حقول كركوك بشمال العراق وهي ذات إنتاج مخصص للتصدير، ويحاول رجال الإطفاء السيطرة على الحريق ومنعه من إحداث المزيد من الأضرار.

وذكر مسؤول نفطي عراقي أن إنتاج هذه البئر يتراوح بين 7 و10 آلاف برميل يوما ويشكل جزءا من شبكة تزود خط الأنابيب الذي يربطها مع تركيا.

ويشار إلى أن الهجمات المتكررة على أنابيب النفط في شمال العراق تتسبب في انقطاع متكرر لإمدادات النفط إلى ميناء جيهان التركي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة