اليابان تتجه لإقرار تطوير مشترك لحقول الغاز مع الصين   
الجمعة 13/3/1426 هـ - الموافق 22/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 10:30 (مكة المكرمة)، 7:30 (غرينتش)

ينتظر موافقة اليابان على اقتراح للصين يتضمن مناقشة تطوير مشترك لحقول غاز متنازع عليها بين البلدين في بحر الصين الشرقي، حسب ما أوردت صحيفة "يوميوري شيمبون" اليابانية اليوم.

ويأتي ذلك في وقت شهدت فيه العلاقات بين بكين وطوكيو خلافا بشأن التنقيب عن النفط في منطقة تطالب اليابان بالسيادة عليها مدعية أنها من ضمن منطقتها الاقتصادية.

ونقلت الصحيفة عن مصادر في الحكومة اليابانية قولها إن طوكيو ستقبل اقتراحا صينيا شريطة شمول المياه -التي ستجري فيها عمليات التطوير المشتركة- بحر الصين الشرقي كاملا.

وكانت التوترات بين الجانبين قد تصاعدت الأسبوع الماضي في أعقاب إعلان طوكيو بدء إجراءات لتخصيص حقوق الحفر التجريبي في المنطقة.

وقال مسؤول كبير في وزارة الخارجية اليابانية إنه لن يتحقق أي تقدم طالما يتمسك كل من الجانبين بموقفه داعيا للتعامل بواقعية مع مسألة التطوير المشترك.

وعلى الرغم من قول وزير التجارة الياباني شويتشي ناكاجاوا أنه لا علم له بهذا الاقتراح فإنه لم يستبعد تطويرا مشتركا في المياه المتنازع عليها.

وذكرت الصحيفة أن رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي والرئيس الصيني هو جين تاو قد يؤكدان الحاجة إلى تسوية النزاع عن طريق الحوار في حالة اجتماعهما في جاكرتا على هامش القمة الأفروآسيوية اليوم الجمعة.

وقال كويزومي في جاكرتا اليوم إن اليابان قررت منذ نهاية الحرب العالمية الثانية أن لا تكون قوة عسكرية بل قوة اقتصادية تحل كل مشاكلها بطريقة سلمية وبدون اللجوء إلى القوة.

وأشارت الصحيفة إلى أن طوكيو وبكين ستناقشان المشروع المشترك خلال محادثات على المستوى الوزاري من المزمع عقدها في مايو/أيار المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة