الموظفون في جنوب أفريقيا ينهون إضرابا استمر شهرا   
الخميس 1428/6/13 هـ - الموافق 28/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 15:39 (مكة المكرمة)، 12:39 (غرينتش)

النقابات وافقت على إنهاء الإضراب بعد عرض الحكومة زيادة الأجور 7.5% (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت نقابات العمال في جنوب أفريقيا انتهاء إضراب للموظفين الحكوميين بدأ منذ أربعة أسابيع عقب قبول معظم الموظفين عرض الحكومة زيادة بنسبة 7.5% في الأجور.

وقال الاتحاد العام للنقابات العمالية (كوساتو) إنه بعد تشارو مع الأعضاء في الاتحاد فقد وافقت نقابات العاملين في القطاع العام بالإجماع على إنهاء الإضراب الذي نظمته اعتبارا من أول يونيو/حزيران الجاري.

وقال الأمين العام لاتحاد كوساتو زولينزيما فافي الثلاثاء الماضي إن الاتحاد راض نسبيا عن العرض الذي قدمته الحكومة، معبرا عن خيبة الأمل من عدم تحقيق كل المطالب العمالية.

وأنهى قرار النقابات أحد أكبر إضرابات العمال التي تشهدها جنوب أفريقيا منذ انتهاء نظام الفصل العنصري.

وأضاف الاتحاد أن المفاوضات مع الحكومة ستستمر بعد توقيع اتفاق معها تضمن زيادة الأجور بنسبة 7.5%.

وكانت النقابات العمالية تطالب بزيادة نسبتها 12% على الأجور مقابل عرض حكومي أولي سابق برفع الأجور 6.5%. ولم يكن إنهاء الإضراب غير متوقع بعد انسحاب نقابتين من هذا التحرك الاحتجاجي الاثنين الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة