العراق يطمح لزيادة صادرات نفط كركوك   
السبت 1428/12/20 هـ - الموافق 29/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:28 (مكة المكرمة)، 22:28 (غرينتش)
استقرار الأوضاع بالعراق ساهم في زيادة إنتاج النفط (رويترز-أرشيف)
يسعى العراق لزيادة مبيعاته من خام كركوك بما لا يقل عن 100 ألف برميل يوميا بدءا من يناير/كانون الثاني وسيعرض حوافز لجذب العملاء حسب مسؤول نفطي عراقي.
   
وتأتي الخطوة العراقية عقب استقرار تدفق النفط في خط الأنابيب الممتد من حقول كركوك شمال العراق إلى تركيا بعد بقائه معطلا فترات طويلة بسبب هجمات تخريبية وأعطال فنية منذ الغزو الأميركي في مارس/آذار 2003.
   
وأضاف المسؤول أنهم ينظرون في طلبات بأكثر من 100 ألف برميل إضافية يوميا من خلال تعاقدات والهدف بيع 400 ألف برميل يوميا.
   
وقال المسؤول إن معدلات تدفق خام كركوك عبر خط الأنابيب على مدى الأيام العشرة الأخيرة استقرت عند 400-500 ألف برميل يوميا الأمر الذي عزز المخزون في ميناء جيهان التركي بنحو 6.5 ملايين برميل.
   
ورأى المسؤول العراقي أن هناك إمكانية للمحافظة على متوسط إنتاج 450 ألف برميل يوميا في المستقبل المنظور، وأن حجم المخزون سيصل نهاية العام إلى ثمانية ملايين برميل مقتربا بذلك من السعة القصوى لميناء جيهان.
   
وقال إن العراق حدد سعر البيع الرسمي لخام كركوك إلى الزبائن في أوروبا الشهر القادم بما يساوي سعر مزيج برنت للتحميل الفوري ناقصا 3.75 دولارات وإلى الولايات المتحدة عند سعر خام غرب تكساس الوسيط ناقصا ستة دولارات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة