الوليد بن طلال يؤسس شركة للاستثمار الفندقي   
الاثنين 1423/2/16 هـ - الموافق 29/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الوليد يعاين موقعا مقترحا لإنشاء فندق موفنبيك ببيروت
قال مسؤول كبير بشركة المملكة القابضة التي يملكها الأمير الوليد بن طلال إن الأمير الوليد دمج ممتلكاته الفندقية في الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا التي تتجاوز قيمتها مليار دولار في شركة واحدة تخصص للاستثمار في هذا القطاع.

وقال سرمد ذوق كبير المسؤولين التنفيذيين بالشركة إن الوليد وهو سعودي والشيخ محمد بن عيسى الجابر وهو أيضا رجل أعمال سعودي سيمتلكان معا 66% من مجموعة المملكة للاستثمارات الفندقية. وقال ذوق دون ذكر تفاصيل إن الشركة تمتلك حاليا عشرة مشروعات فندقية تزيد قيمتها عن مليار دولار ويبلغ رأسمالها المدفوع 21 مليون دولار ورأسمالها المرخص له 400 مليون دولار.

وقال "إنها تدعم محفظة البنوك للأمير الوليد في الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا وتزيد رأس المال لمستثمرين آخرين لتمويل استكمال هذه المشروعات وتمويل مشروعات جديدة في المنطقة"، وأضاف أن المشروعات الحالية ستستكمل في غضون 18 شهرا.

وتابع يقول "ستقوم الشركة بمهمة التشغيل والاستثمار في القطاع الفندقي.. إنها الأولى من نوعها في المنطقة". ويمتلك الوليد حصصا كبيرة في سلسلتي فنادق فور سيزونز وموفنبيك وهو يستثمر أيضا في شركات طيران وشركات كمبيوتر وسيارات وعقارات من خلال شركة المملكة القابضة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة