الكويت تضخ أموالا لدعم الثقة في البنوك   
الاثنين 1429/10/7 هـ - الموافق 6/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:31 (مكة المكرمة)، 21:31 (غرينتش)

البنك المركزي الكويتي يوفر السيولة النقدية للبنوك (الفرنسية-أرشيف)

ضخت الكويت أموالا في النظام المصرفي بهدف دعم الثقة في البنوك المحلية في إطار مواجهة تداعيات الأزمة المالية الأميركية حيث استبعد البنك المركزي تضرر الثقة في البنوك.

وانخفضت أسعار الإقراض بين البنوك لأول مرة منذ أسابيع عقب قول مصرفيين أن البنك المركزي عرض ضخ المزيد من الأموال للبنوك لتعزيز السيولة عقب قيامه بخطوة مماثلة الأسبوع الماضي.

وذكر مصرفي في بنك محلي أن عرض تقديم مزيد من السيولة للبنوك يظهر استعداد البنك المركزي للتدخل بهدف ضمان سيولة كافية، مشيرا إلى عرض المصرف المركزي أموالا لليلة واحدة وأسبوع وشهر.

وأعلن البنك المركزي سابقا استعداده لضخ مزيد من الأموال إذا تطلب الأمر ذلك رغم المخاوف من ارتفاع التضخم.

وكانت أسعار الفائدة بين المصارف قد وصلت إلى نحو الضعف منذ سحب البنك المركزي في أغسطس/آب الماضي تسهيلا يضمن توافر الدينار بسعر ثابت بين البنوك.

وتراجعت البورصة المحلية في أغلب فترة الصيف الأمر الذي أرجعته الحكومة جزئيا إلى زيادة رأس مال شركة الاتصالات المتنقلة "زين" بقيمة 4.5 مليارات دولار.

وهبط المؤشر الرئيسي لسوق الكويت للأوراق المالية ثاني أكبر بورصة عربية من حيث الحجم بنسبة 3.6% الأحد، مسجلا أكبر انخفاض في يوم واحد في نحو ثلاثة أسابيع، ومواكبا أسواق الخليج التي تراجعت جراء تأثيرات الأزمة المالية العالمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة