موتورولا تسرح أربعة آلاف موظف   
السبت 1421/11/18 هـ - الموافق 10/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت شركة موتورولا العملاقة لصناعة الإلكترونيات اليوم أنها تنوي تسريح نحو 4 آلاف من موظفيها العاملين بمصانع إنتاج أشباه الموصلات. وقالت الشركة إن عمليات التسريح التي ستنفذ في النصف الأول من العام الجاري ناجمة عن انخفاض الطلب على منتجاتها.

ويقول مسؤولون في الشركة إن عمليات التسريح هذه ستخفض القوة العاملة لديها بنسبة 12% وستطال مصانعها في أوستن وتكساس وفوينكس وأريزونا إضافة إلى نشاطاتها في دول أوروبية وآسيوية.

وهذه هي المرة الثالثة التي تخفض الشركة التي تتخذ من إلينوي مقرا لها عدد العالمين فيها حيث وصل إجمالي عدد الموظفين الذين تم تسريحهم منذ شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي إلى أكثر من تسعة آلاف موظف.

وكانت موتورولا التي تحتل المرتبة السادسة عالميا في إنتاج أشباه الموصلات بدأت عملية التسريح بالاستغناء عن الموظفين المؤقتين في نهاية العام الماضي، ثم أعقبت ذلك بالإعلان هذا العام عن خطط للاستغناء عن عدد من الموظفين الدائمين.

تجدر الإشارة إلى أن عدد العاملين في وحدات تصنيع أشباه الموصلات بالشركة يصل إلى 34 ألف موظف وأن مبيعاتها بلغت العام الماضي نحو ثمانية مليارات دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة