تحديات أمام بي.أم.دبليو بسبب ارتفاع سعر اليورو   
الثلاثاء 1429/3/12 هـ - الموافق 18/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 20:01 (مكة المكرمة)، 17:01 (غرينتش)

بي.أم.دبليو تواجه تحديات لكنها ستبقى في طليعة الشركات الفاخرة (الفرنسية-أرشيف)

حذر
رئيس شركة بي.أم.دبليو الألمانية نوربيرت ريثوفر أن الشركة ستواجه تحديات كبيرة في الأشهر القادمة بعدما ارتفع سعر اليورو الأوروبي إلى مستويات قياسية جديدة مقابل الدولار الأميركي.


وأضاف في مؤتمر صحفي سنوي تعقده الشركة في ميونيخ "إننا نواجه تحديات جساما"، لكنه أكد أنها ستبقى في طليعة الشركات الفاخرة في العالم.

 

ودافع ريثوفر عن خطة الشركة للاستغناء عن ثمانية آلاف عامل، مؤكدا أن ربحية الشركة شرط لنجاحها وضمان مستقبلها واستقلاليتها.

 

وتتوقع الشركة تحقيق أرباح هذا العام رغم ارتفاع سعر صرف اليورو الذي وصل إلى 1.5772 دولار الثلاثاء انخفاضا من 1.5904 الاثنين، وهو أعلى مستوى على الإطلاق منذ إصدار العملة الأوروبية عام 1999.

وكانت الشركة أعلنت أن خطتها لإلغاء الوظائف  تستهدف خفض النفقات بنحو نصف مليار يورو (730 مليون دولار) سنويا.

وأعلنت بي.أم.دبليو أن أرباحها الصافية في الربع الثالث من العام الماضي ارتفعت بنسبة 77.7% إلى 803 ملايين يورو مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق, بعد إدخال إصلاحات على قوانين ضرائب الشركات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة