عقد لاستغلال حقل مجنون العراقي   
الأحد 1431/2/2 هـ - الموافق 17/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 22:41 (مكة المكرمة)، 19:41 (غرينتش)
الشهرستاني متوسطا رئيس شركة نفط الجنوب العراقية (يمين) وممثل بتروناس (رويترز)

وقعت بغداد اليوم الأحد عقدا نهائيا مع شركتين عالميتين لاستغلال حقل مجنون وهو أحد أكبر حقول النفط بالعالم, فيما يتوقع أن تشهد الأسابيع القليلة المقبلة إبرام عقود نهائية أخرى بما يسمح للعراق بزيادة إنتاجه إلى عدة أضعاف.
 
وجرى توقيع العقد النهائي مع رويال داتش شل الأنغلوهولندية وبتروناس الماليزية في مقر وزارة النفط العراقية بحضور الوزير حسين الشهرستاني.
 
وقال الشهرستاني على هامش التوقيع إن بلاده تتطلع إلى تعاون مثمر مع الشركتين. وكانت الحكومة العراقية قد أقرت في وقت سابق من هذا الشهر الاتفاق المبرم مع هذا التحالف ضمن اتفاقات أخرى لتطوير واستغلال حقول نفطية معظمها في جنوبي العراق.
 
وتبلغ احتياطات حقل مجنون الواقع في محافظة البصرة 12.6 مليار برميل, ووعدت الشركتان برفع الإنتاج اليومي للحقل إلى 1.8 مليون برميل من خمسين ألف برميل فقط حاليا. وينص العقد المبرم اليوم, والذي يستمر عشرين عاما, على أن تحصل الشركتان على 1.39 دولار عن كل برميل ينتج من الحقل.
 
وخلال حفل التوقيع قال ممثل للشركة الأنغلوهولندية إن التحالف الذي فاز بصفقة مجنون سيستثمر عشرات مليارات الدولارات في الحقل على مدى العشرين عاما المقبلة.
 
وكانت شل وبتروناس فازتا بحق تطوير الحقل في مناقصة طرحتها بغداد في ديسمبر/كانون الأول الماضي, وقالت إن العمل فيه سيبدأ فور توقيع العقد النهائي. وتملك شل حصة قدرها 60% من المشروع وتعود الحصة المتبقية لبتروناس.
 
ويأمل العراق أن ترفع العقود التي سيوقعها مع شركات عالمية إنتاجه من النفط إلى 12 مليون برميل يوميا من 2.5 مليون برميل حاليا ليقفز بهذا إلى المركز الثالث عالميا من المركز الحادي عشر. ولدى العراق ثالث أضخم احتياطات نفطية بعد السعودية وإيران, وهي تقدر بنحو 115 مليار برميل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة