أوروبا تقترح تعجيل مبادرة وزارية لإنقاذ جولة الدوحة   
الاثنين 1427/11/6 هـ - الموافق 27/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 22:51 (مكة المكرمة)، 19:51 (غرينتش)
بيتر ماندلسون يرى تأجيل المحادثات لمنتدى دافوس موعدا متأخرا جدا (الفرنسية-أرشيف)
اقترح الاتحاد الأوروبي عقد محادثات عاجلة بين بعض وزراء التجارة في العالم قبل نهاية العام الحالي بهدف العمل على إحياء جولة الدوحة للتوصل إلى اتفاق تحت مظلة منظمة التجارة العالمية.
 
واعتبر المفوض التجاري الأوروبي بيتر ماندلسون أن تأجيل هذه المحادثات لتكون على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس أواخر شهر يناير/كانون الثاني موعدا متأخرا جدا. ولم يحدد ماندلسون الأطراف التي يقترح مشاركتها في الاجتماع المصغر.
وسيكون عقد اجتماع وزاري متعدد الأطراف هو الأول من نوعه بخصوص جولة الدوحة من محادثات منظمة التجارة العالمية منذ تعليق المفاوضات في يوليو/تموز، رغم وجود مباحثات ثنائية بين الأطراف الرئيسية.
 
واستؤنفت محادثات التجارة على المستوى الفني في جنيف تمهيدا لاجتماع وزاري.
 
وقال مفاوضون كبار إن الجولة تواجه موعدا نهائيا في يوليو القادم عندما ينتهي أجل صلاحيات التفاوض الممنوحة للرئيس الأميركي جورج بوش مع احتمال عدم تجديدها من جانب الكونغرس الجديد الذي يسيطر عليه الديمقراطيون.
 
وحذر المدير العام لمنظمة التجارة العالمية باسكال لامي مطلع الشهر الجاري من أن محادثات تحرير التجارة تواجه خطر الانهيار الكامل وأن فشلها سيضعف الإيمان بالنظام المتعدد الأطراف الذي تعتمد عليه التجارة الدولية.
 
وأوضح أن جولة محادثات الدوحة -التي انطلقت عام 2001- علقت في يوليو/تموز الماضي بعد نحو خمس سنوات من المفاوضات بسبب ما بدا أنه خلافات لا يمكن التغلب عليها بشأن الزراعة، مشيرا إلى أن التعليق قد يصبح دائما إذا لم يتم إحراز تقدم بحلول أوائل العام المقبل.
 
يشار إلى أنه رغم أن الزراعة تمثل أقل من 8% من التجارة العالمية فإنها تمثل المعضلة الأصعب التي يتعين حلها من أجل التوصل لاتفاق على بقية مجالات المحادثات التي تشمل كذلك المنتجات الصناعية والخدمات وقواعد جديدة لحماية البيئة والإغراق.
 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة