أزمة ثقة تهوي بأسواق الأسهم الخليجية   
الخميس 1427/11/10 هـ - الموافق 30/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:49 (مكة المكرمة)، 21:49 (غرينتش)
البورصات الخليجية شهدت أزمات متلاحقة مؤخرا (الفرنسية-أرشيف)

هبطت أسواق الأسهم في دبي وأبوظبي وقطر إلى أدنى مستوياتها في عامين اليوم الأربعاء. وقال محللون إنها ربما تواصل الانخفاض مع تزايد حدة أزمة ثقة.
 
وكانت أكبر الانخفاضات في سوق دبي التي هبطت بأكثر من 17% منذ بداية الشهر الحالي. ونزل المؤشر عن حاجز 350 نقطة وهو مستوى نفسي مهم ليغلق على 345.62 نقطة منخفضا 2.15%.
 
وقال المدير العام لشركة الإمارات للأوراق المالية محمد ياسين إن السوق تفتقر إلى الثقة وهو ما يبقي أي سيولة جديدة على الهامش.
 
وهبط مؤشر الأسهم في بورصة أبوظبي عن حاجز 3000 نقطة ليغلق على 2967.29 نقطة منخفضا 1.37%.
 
وواصلت سوق الأسهم في قطر اتجاها نزوليا منيت فيه بخسائر بلغت أكثر من 16% منذ بداية الشهر الحالي. وهبط المؤشر 2.01% ليغلق على 6030.85 نقطة.
 
وفي السعودية حيث أكبر بورصة في العالم العربي هبطت الأسهم بفعل قلق المستثمرين من مزيد من الانخفاضات.

وتراجع المؤشر الرئيسي 1.54% ليغلق على 8324.43 نقطة.
وكان المؤشر نزل عن حاجز 8000 نقطة في منتصف نوفمبر/تشرين الثاني قبل أن يتعافى لكنه عاد وهبط بشدة في اليومين الماضيين.
 
وقال إبراهم علوان رئيس الأبحاث بمركز بخيت للخدمات المالية إن المستثمرين خائفون من أن السوق ربما تشهد تصحيحا آخر.
 
وفي البورصة البحرينية أغلق مؤشر الأسهم منخفضا 0.07% إلى 2143.99 نقطة.
 
وصعدت الأسهم في سوقي سلطنة عمان والكويت فقط. ففي الكويت أقبلت الصناديق الاستثمارية على شراء الأسهم في نهاية الشهر. وأغلق المؤشر الرئيسي مرتفعا 2.06% إلى 9755.20 نقطة منهيا جلستين من الخسائر الحادة.

وصعدت الأسهم العمانية في سوق مسقط للأوراق المالية لثاني جلسة على التوالي ليغلق المؤشر مرتفعا 0.29% إلى 5466.88 نقطة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة