دعوة لإنهاء القيود الأميركية على التجارة مع روسيا   
الأربعاء 1424/7/8 هـ - الموافق 3/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الرئيس الأميركي (يمين) يتحدث مع نظيره الروسي أثناء قمة قادة حلف الناتو وروسيا قرب روما (أرشيف)
دعا النائب الأميركي كيرت ويلدون الرئيس جورج بوش إلى القيام بمحاولة أخيرة لإنهاء القيود التي فرضت خلال الحرب الباردة على التجارة مع روسيا قبل لقائه المنتظر مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت لاحق من هذا الشهر.

وذكر ويلدون، وهو عضو بارز في لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب الأميركي أن إلغاء ما يعرف باسم تعديل جاكسون/ فانيك سيكون بمثابة اعتراف بالتغيير الهائل الذي قامت به روسيا منذ انهيار الاتحاد السوفياتي السابق.

وأوضح النائب الجمهوري أنها قضية سياسية هامة للغاية في روسيا لا لأنها ستزيد العلاقات التجارية مع الولايات المتحدة بل لطبيعتها الرمزية ومعناها.

وقد فرض الكونغرس الأميركي هذه القيود على روسيا ودول الكتلة الشرقية عام 1974. ويقضي تعديل جاكسون/ فانيك بمنح وضع الدولة الأولى بالرعاية للدول التي تسمح بحرية هجرة اليهود والأقليات الدينية الأخرى.

وعلى الرغم من اعتبار الولايات المتحدة روسيا ملتزمة تماما بهذا الشرط منذ العام 1994، لكنها لم تلغه كما فعلت بالنسبة لدول أوروبا الشرقية والجمهوريات السوفياتية السابقة. وكان بوش قد وعد الرئيس الروسي بوتين بالضغط على الكونغرس لرفع هذه القيود لكن دون فائدة حتى الآن.

ومن المقرر أن يستضيف بوش بوتين بالمقر الرئاسي في كامب ديفد في وقت لاحق من الشهر الجاري، لكن البيت الأبيض لم يعلن بعد الموعد المحدد للقمة بينهما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة