الفيضانات توقف مصنع سوزوكي بالمجر   
الاثنين 1434/8/2 هـ - الموافق 10/6/2013 م (آخر تحديث) الساعة 0:30 (مكة المكرمة)، 21:30 (غرينتش)
متطوعون مجريون يضعون أكياسا رملية للحيلولة دون غمر مياه نهر الدانوب لمناطق سكنية (الأوروبية)
قالت شركة صناعة السيارات سوزوكي إنها ستوقف الإنتاج الاثنين بمصنعها في إسترجوم شمال العاصمة المجرية بودابست، جراء الفيضانات التي تضرب البلاد وبلدان وسط أوروبا. وأضافت الناطقة باسم الشركة فيكتوريا روسكا أن إغلاق جسر في المنطقة يعني أن العديد من عمال المصنع البالغ عددهم ثلاثة آلاف شخص، لن يستطيعوا الوصول إلى مكان العمل.

وأشارت المتحدثة إلى أنه سيتم استئناف الإنتاج الثلاثاء إذا سمحت بذلك الظروف. ويتوقع أن يناهز منسوب مياه نهر الدانوب مستوى قياسيا هذه الليلة بحيث يبلغ 8.95م، وهو ما يفوق المستوى القياسي المسجل عام 2006 والذي بلغ 8.6م.

وفي ألمانيا التي تضررت أيضاً بالفيضانات، تستعد المستشارة أنجيلا ميركل لعقد اجتماع أزمة مع مسؤولي الولايات لبحث كيفية تحمل فاتورة الخسائر الناتجة عن الفيضانات، والتي تقدر بأنها ستناهز عشرات المليارات من اليوروات حسب ما نقلته صحيفة ليبزيغر فولكس زايتونغ.

الوضع بألمانيا
غير أن هذه الخسائر لن تضر كثيرا بأكبر الاقتصادات الأوروبية حسب ما أدلى به اقتصاديون ألمان بارزون في استطلاع لصحيفة ديلت ديلي، ويرى كبير الإستراتيجيين في دويتشه بنك الألماني طوماس مايور أن الاقتصادات تنهض عادة عقب الكوارث الطبيعية بالنظر إلى الحاجة لإصلاح ما لحق من أضرار في الممتلكات.

وخلص معهد كولونيا للبحث الاقتصادي إلى أن الكلفة الاقتصادية للفيضانات في ألمانيا قد تبلغ أكثر من ستة مليارات يورو (نحو ثمانية مليارات دولار)، وقد وعدت ميركل بتخصيص مساعدات بقيمة  مائة مليون يورو (130 مليون دولار) للمناطق المنكوبة بالفيضانات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة