الشرطة الإسرائيلية تحقق في احتمال تورط أولمرت بالفساد   
الاثنين 1427/10/8 هـ - الموافق 30/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 22:54 (مكة المكرمة)، 19:54 (غرينتش)
يواجه إيهود أولمرت اتهامات بتلقي رشى في عملية تخصيص مصرف "ليئومي" (الفرنسية)
أمر القضاء الإسرائيلي الشرطة بفتح تحقيق أولي بشأن احتمال تورط رئيس الوزراء إيهود أولمرت في قضايا فساد. وسيتيح هذا الإجراء تحديد وجود ما يكفي من الأدلة لفتح تحقيق جنائي ضد أولمرت.
 
ويواجه أولمرت اتهامات بتلقي رشى من قبل رجلين أرادا الحصول على الأفضلية في عملية تخصيص مصرف "ليئومي" ثاني أكبر المصارف الإسرائيلية.
 
جاء ذلك بعد أن بحث مراقب الدولة ميشا ليندنشتراوس -المعين من قبل الكنيست- قبل عشرة أشهر في هذه القضية التي تتعلق بخصخصة مصرف ليئومي، وأوصى المدعي العام مناحم مزوز بدراسة الملف وفتح تحقيق جنائي.
 
كما تتعلق اتهامات الفساد لأولمرت بإبرام عقود تضمنت عقارات، إضافة إلى تعيينات قام بها عندما كان وزيرا للتجارة والصناعة في حكومة سلفه أرييل شارون.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة