العجز التجاري للمغرب يزداد بانخفاض صادرات المنسوجات   
الثلاثاء 1426/2/26 هـ - الموافق 5/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:48 (مكة المكرمة)، 19:48 (غرينتش)
أظهرت إحصائيات رسمية أن العجز التجاري للمغرب زاد حتى نهاية فبراير/ شباط بنسبة 24.7% بسبب الانخفاض الكبير في الصادرات وارتفاع سعر الوقود.
 
وقال مكتب الصرف المغربي إن الانخفاض الكبير في الصادرات خاصة صادرات المنسوجات أثر سلبا على التجارة الخارجية حتى نهاية فبراير/شباط الماضي.
 
وأضاف المكتب أن حجم الصادرات انخفض بنسبة 9.3% إلى 1.48 مليار دولار حتى نهاية فبراير/شباط.
 
ويمثل قطاع النسيج 33% من مجموع الصادرات المغربية ويعمل به نحو 200 ألف شخص.
 
وكان وزير التجارة الخارجية المغربي مصطفى المشهوري أشار الشهر الماضي إلى أن السياسة التجارية المغربية تجتاز مرحلة جديدة، لاسيما أن الاتحاد الأوروبي الذي كان يمثل الشريك التجاري الأول للرباط بما مجموعه 62% من مبادلاته التجارية -التي يشكل النسيج نسبة 32% من  حجمها العام- قد فتح الباب أمام الصين والهند مما يشكل تهديدا مباشرا للمصالح التجارية المغربية.
 
وقال المشهوري إن الصادرات المغربية من المنسوجات تراجعت بـ33% منذ الإعلان عن إلغاء نظام الحصص ابتداء من يناير/كانون الثاني الماضي, مما يعرض القوة العاملة في الصناعة لشبح البطالة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة