الفاو تطالب الدول الغنية بإغاثة 840 مليون شخص   
السبت 1423/12/14 هـ - الموافق 15/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جاك ضيوف
حثت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) ومقرها روما الدول الغنية والأسواق المالية على تعزيز الجهود لتوفير الغذاء لنحو 840 مليون جائع في العالم.

وقال مدير عام المنظمة جاك ضيوف أثناء زيارة للبرازيل إنه يتعين التفكير في كيفية ضمان مشاركة الدول الغنية المتقدمة وكيفية إشراك القطاع الخاص والأسواق المالية في محاربة الجوع.

وقدر مسؤول المنظمة الدولية عدد الجوعى في الدول النامية بنحو 799 مليونا مقابل 30 مليونا في وسط أوروبا والاتحاد السوفياتي سابقا في حين أن الباقي يقيمون في الدول المتقدمة.

وقال ضيوف إن برامج المعونة الحالية من شأنها أن تقلص عدد من يقاسون الجوع إلى 2.5 مليون سنويا. وأضاف أنه إذا ما استمر العمل في هذا الاتجاه فإنه سيكون بالإمكان القضاء على الفقر في عام 2150 وحث حكومات الدول على تغيير الأولويات السياسية والتركيز على إطعام الجياع.

وزار ضيوف العاصمة برازيليا لتوقيع اتفاق مساعدة فنية يتكلف مليون دولار من أجل برنامج الرئيس لويس إيناسيو لولا دا سيلفا للقضاء على الجوع.

وبدأ المشروع في وقت سابق من هذا الشهر في ولاية بياوي الشمالية وهي من أفقر مناطق البلاد إذ ستحصل نحو 716 أسرة على 14 دولارا لشراء الطعام.

وأشاد ضيوف بالتجربة البرازيلية، وقال إنها تضرب مثلا يحتذى به، مشيرا إلى أن منظمة الفاو التي يترأسها تساند مقترحات الرئيس دا سيلفا لإنشاء صندوق لمحاربة الجوع والفقر في العالم.

وتعد البرازيل تاسع أكبر اقتصاد في العالم وهي غنية بالموارد الطبيعية إلا أنها تعاني من سوء توزيع الثروة فيها، إذ يعيش نحو ثلث سكانها وعددهم 170 مليونا على أقل من دولار يوميا ويعانون من سوء التغذية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة