وقف العمل بمصفاة نفط كويتية عقب تسرب للغاز   
السبت 1422/11/27 هـ - الموافق 9/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

النيران تشتعل في مركز الروضتين
لتجميع النفط بالكويت أول أمس
أعلنت شركة البترول الوطنية الكويتية أن العمل في مصفاة الشعيبة التي تبعد 80 كلم جنوب مدينة الكويت سيتوقف تماما ابتداء من اليوم السبت بسبب تسرب للغاز.

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة في الشركة سامي الرشيد إن العمل توقف تدريجيا مساء الجمعة المصفاة وسيستمر ذلك لمدة عشرة أيام تقريبا بسبب تسرب داخلي في إحدى المبدلات الحرارية في وحدة النفط الخام الرئيسية في المصفاة.

وتبلغ قدرة إنتاج مصفاة الشعيبة 200 ألف برميل يوميا, وهي واحدة من المصافي الثلاث التي تملكها شركة البترول الوطنية مع مصفاتي الأحمدى وميناء عبد الله.

وفي 31 يناير/ كانون الثاني الماضي دمر انفجار مركز تجميع النفط في الروضتين بالقرب من الحدود مع العراق، مما أدى إلى مقتل أربعة أشخاص.

وقتل سبعة أشخاص وأصيب 50 آخرون في يونيو/ حزيران 2000 بجروح في انفجار الأحمدي أكبر مصفاة في الكويت التي تبعد 40 كلم جنوب العاصمة. وقد نجم الانفجار عن تسرب للغاز.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة