واشنطن وطوكيو تبحثان استئناف واردات لحم البقر الأميركي   
الأربعاء 1427/4/19 هـ - الموافق 17/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 16:11 (مكة المكرمة)، 13:11 (غرينتش)

لامبرت يأمل تحديد موعد لفتح السوق اليابانية للحوم الأميركية (الفرنسية)

بدأت الولايات المتحدة واليابان جولة جديدة من المحادثات حول دعوات واشنطن لطوكيو استئناف واردات لحم البقر الأميركي التي تم حظرها نتيجة مخاوف بسبب مرض جنون البقر.

وقالت وزارة الخارجية اليابانية إن الولايات المتحدة ستقدم خلال الاجتماعات التي تستغرق يومين تقريرا تعرض فيها فحوصاتها الأخيرة في منشآت إعداد اللحوم المعتمدة للتصدير لليابان.

وكانت اليابان أكبر مستورد للحوم الأبقار الأميركية لكن طوكيو حظرت الاستيراد بعد مخاوف من مرض جنون البقر بعد اكتشاف مفتشين يابانيين أجزاء محظور استيرادها في شحنة لحوم واردة من نيويورك.

وقال القائم بأعمال وكيل وزارة الزراعة الأميركية تشك لامبرت رئيس الوفد الأميركي إنه يأمل بتوصل الجانبين إلى لاتفاق حول موعد إعادة فتح السوق اليابانية في نهاية الاجتماعات الحالية.

ويشار إلى تعليق البابان وارداتها من لحوم البقر الأميركية في 20 يناير/كانون الثاني عقب شهر واحد من رفعها جزئيا حظرا استمر عامين على لحوم البقر الأميركي لمخاوف تتعلق بمرض جنون البقر.

وتشكل صادرات لحوم البقر قضية شائكة بين واشنطن وطوكيو بعدما كانت اليابان أكبر مستورد للحم البقر الأميركي إذ اشترت 240 ألف طن قيمتها 1.4 مليار دولار في عام 2003.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة