تعاون سياحي تركي عربي   
الأربعاء 7/2/1432 هـ - الموافق 12/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 5:21 (مكة المكرمة)، 2:21 (غرينتش)

وزراء سياحة تركيا ولبنان وسوريا والأردن في بيروت (الأوروبية)

اتفق وزراء السياحة لكل من لبنان وسوريا والأردن وتركيا الثلاثاء -في اجتماع خاص بالعاصمة اللبنانية بيروت- على التعاون لتعزيز السياحة بين بلدانهم، معتبرين أن المنطقة غنية بإمكاناتها السياحية، وهو ما يؤهلها لمضاعفة عدد السياح الذي تجتذبهم سنويا.

وقال وزير السياحة اللبناني فادي عبود إن البلدان الأربعة تجمعها روابط تاريخية عريقة وعلاقات سياسية مميزة ومصالح اقتصادية واسعة، معتبرا أن الاجتماع يأتي امتدادا لهذه الروابط ويهدف لتحقيق تنمية سياحية حقيقية، سعيا لخدمة مصالح شعوب المنطقة.

ومن جانبه أشار وزير السياحة السوري سعد الله آغا إلى أن المجال مفتوح في المستقبل أمام أي دولة للمشاركة في هذا العمل. وأضاف أن البلدان الأربعة تجتذب عشرات ملايين السياح سنويا.

واقترح وزير السياحة الأردني زيد القسوس خطة من أربعة محاور تتضمن الاستثمار في ميزات تنافسية مشتركة تثري التجربة السياحية وتسهّل وتجذب الاستثمارات وتحسّن الجودة وتحقق الانسجام في المعايير المطبقة والترويج المشترك.

أما وزير السياحة التركي غرول غوناي فقال إن السياحة ترتبط ارتباطا مباشرا بتحقيق السلام والتواصل المباشر مع الشعوب الأخرى.

وأضاف أنه بحسب منظمة السياحة العالمية فإن البلدان الأربعة استقطبت نحو خمسين مليون سائح في عام 2009.

ولكنه أشار إلى أنه لو أخذ بعين الاعتبار القدرة السياحية للدول الأربع فإن هذا الرقم لا يزال صغيرا، وطالب بالعمل على مضاعفته عبر التعاون وتطوير العلاقة بين هذه الدول.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة