مصارف مجموعة العشر ترحب بخفض العجز الأميركي   
الأربعاء 1425/12/1 هـ - الموافق 12/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:34 (مكة المكرمة)، 19:34 (غرينتش)

جان كلود تريشيه
رحب محافظو البنوك المركزية لأهم القوى الاقتصادية في العالم بوعد قطعته الولايات المتحدة على نفسها بمعالجة العجز في ميزانيتها الذي يعد السبب الرئيسي في انخفاض الدولار، وهو ما ينعكس سلبا على اقتصادات أوروبا خصوصا.

وقال رئيس مجلس محافظي البنوك المركزية لمجموعة العشر جان كلود تريشيه أثناء اجتماع في مقر بنك التسويات الدولية بمدينة بال السويسرية إن الإخفاق في تصحيح العجز التجاري والعجز الضخم في الميزانية بالولايات المتحدة يمثل خطرا على الاقتصاد العالمي.

وأضاف تريشيه أن المحافظين اطلعوا على بيان وزير الخزانة الأميركي جون سنو فيما يتعلق برغبة الحكومة الأميركية في العمل على خفض العجز المالي.

واعتبر المصرف الأوروبي أن الاقتصاد العالمي استطاع امتصاص القسم الأكبر من انعكاس ارتفاع أسعار النفط.
كما اعتبر حكام المصارف المركزية أن النمو الاقتصادي العالمي سيكون كبيرا خلال العام 2005 وسيبلغ نحو 4%.

وتكشف الإدارة الأميركية في أوائل فبراير/ شباط المقبل عن خطة الميزانية، وأعطى سنو يوم الجمعة أول تلميح على ضبط الإنفاق قائلا إنه يريد العمل مع الكونغرس على خفض العجز.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة