ميتسوبيشي تقلص خسائرها مع ضعف الين   
الخميس 1427/7/9 هـ - الموافق 3/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:09 (مكة المكرمة)، 21:09 (غرينتش)

إيرادات ميتسوبيشي تنخفض إلى 4.2 مليارات دولار (الفرنسية-أرشيف)
تكبدت ميتسوبيشي موتورز اليابانية خسائر أقل في أحدث نتائج أعمالها الفصلية لضعف الين مبقية توقعاتها للعام الحالي دون تغيير رغم تراجع مبيعاتها في السوق الأميركية.

وسجلت خسائر التشغيل حتى نهاية يونيو/حزيران الماضي 6.79 مليارات ين (59.4 مليون دولار) مقابل خسائر بلغت 13.78 مليار ين (120.3 مليون دولار) في الفترة نفسها من عام 2005.

وتقلص صافي الخسائر إلى 15.11 مليار ين (132 مليون دولار) من 21.65 مليار ين، وانخفضت الإيرادات 0.4% إلى 483.88 مليار ين (4.2 مليارات دولار).

ويجري تداول أسهم ميتسوبيشي بارتفاع 0.5% عن سعر إغلاق أمس حيث بلغ السهم 205 ينات، وكان السعر قبل إعلان النتائج 208 ينات.

وتركز الشركة التي تتم إعادة هيكلتها على زيادة مبيعاتها في الولايات المتحدة لتعود أعمالها للتعافي، إلا أن تدشينها للبيك آب رايدر في عام 2005 جاء في وقت سيئ، حيث تضرر القطاع الذي تنتمي إليه بسبب ارتفاع أسعار البنزين.

وتعتزم الشركة طرح سيارة أوتلاندر رباعية الدفع في سوق أميركا الشمالية وستكون في الأسواق في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في وقت يشهد فيه هذا القطاع انكماشا أيضا.

وأشارت بيانات إلى تراجع مبيعات ميتسوبيشي بنسبة 9% منذ بداية هذا العام إلى 68863 وحدة.

ويتوقع أن تبلغ أرباح التشغيل للشركة في العام الذي ينتهي في مارس/آذار العام المقبل 43 مليار ين وصافي الربح ثمانية مليارات ين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة