قطر تدشن أكبر مشروع عالمي للغاز بـ13 مليار دولار   
الاثنين 1430/4/10 هـ - الموافق 6/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:14 (مكة المكرمة)، 13:14 (غرينتش)

مشروع "قطر 2" أكبر مشروع للغاز الطبيعي على مستوى العالم (الجزيرة-أرشيف)

دشنت قطر في مدينة رأس لفان مشروع "قطر 2" وهو أكبر مشروع للغاز الطبيعي على مستوى العالم. ويعد هذا أول خط من بين أربعة خطوط إنتاج للغاز الطبيعي المسال من المقرر البدء في تشغيلها هذا العام.

وبلغت كلفة المشروع 13 مليار دولار، ويشمل تطوير خطين لتسييل الغاز الطبيعي وثلاثة صهاريج للتخزين, إضافة لمرافق توليد الطاقة وأسطول يضم 14 سفينة لنقل الغاز الطبيعي المسال.

وسيتم نقل الغاز إلى مرفأ ساوث هوك لاستيراد الغاز الطبيعي المسال في بريطانيا والذي سيتم افتتاحه في مايو/أيار المقبل.

ووفقا للمشروع، سيكون بإمكان قطر تزويد بريطانيا بنحو 20% من احتياجاتها من الغاز الطبيعي عبر ساوث هوك.

ومن شأن تشغيل المشروع أن يساعد قطر على تحقيق معدل نمو اقتصادي قد يفوق باقي دول مجلس التعاون الخليجي الأخرى خلال العام الجاري.

حيث ستساعد زيادة صادراتها من الغاز على اتقاء الضربة المزدوجة التي تعرضت لها بقية دول المنطقة بسبب انخفاض أسعار النفط والأزمة المالية العالمية.

الطاقة الإنتاجية
المشروع يتضمن أسطولا بـ14 سفينة لنقل الغاز الطبيعي المسال (الفرنسية-أرشيف)
وسترفع المنشآت الأربع الجديدة طاقة الإنتاج في قطر أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم إلى المثلين.

وتوقع الاقتصادي في بنك أتش أس بي سي سايمون وليامز أن يسجل النمو الاقتصادي في قطر خمسة أمثال المتوسط الإقليمي على الأقل وسيكون محركه الرئيسي تطوير احتياطيات الغاز وتحويلها إلى مصدر دخل نقدي.

وبوسع الخط الجديد إنتاج 7.8 ملايين طن سنويا من الغاز المسال مما يرفع طاقة قطر إلى 38 مليون طن سنويا.

وبحلول نهاية عام 2009 سيجري تشغيل ثلاثة خطوط إنتاج أخرى ليصل إجمالي إنتاج قطر إلى 62 مليون طن سنويا لتقترب من الطاقة المستهدفة عند 77 مليون طن سنويا بحلول عام 2010.

وكانت قطر قد أقرت قبل أيام ميزانية توقعت عجزا ماليا فيها بقيمة 1.59 مليار دولار للسنة المالية التي بدأت في الأول من الشهر الجاري. وعُزي العجز إلى انخفاض أسعار النفط في الأسواق العالمية.

وتضخ قطر نحو 800 ألف برميل من النفط يوميا وشهدت انخفاض قيمة صادراتها نتيجة تراجع أسعار النفط.

يشار إلى أن الطلب العالمي للغاز تراجع نتيجة التباطؤ الاقتصادي، لذا قد لا ينعكس نمو الطاقة الإنتاجية للغاز الطبيعي في قطر بشكل مباشر على أدائها الاقتصادي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة