ارتفاع صادرات العراق النفطية من الجنوب   
الأربعاء 29/7/1435 هـ - الموافق 28/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 16:41 (مكة المكرمة)، 13:41 (غرينتش)

قالت مصادر نفطية إن صادرات العراق من النفط من المرافئ الجنوبية تتجه نحو ارتفاع قياسي هذا الشهر، مما يعكس جهود البلاد لتسريع نمو الإنتاج في عام 2014 بعد تباطؤ العام الماضي.

وأظهرت بيانات تتبع السفن أن الصادرات من المرافئ الجنوبية بلغت 2.6 مليون برميل يوميا في المتوسط منذ 27 يوما من الشهر الجاري.

وإذا استمر هذا المعدل في الأيام المتبقية من مايو/أيار فستتجاوز الصادرات من الجنوب هذا الشهر مستواها في أبريل/نيسان الماضي والبالغ 2.51 مليون برميل يوميا، وهو أعلى مستوى لها منذ العام 2003.

وأفادت مصادر بأن الشحنات من خام كركوك من شمال العراق لا تزال متوقفة منذ تفجير في الثاني من مارس/آذار السابق تسبب في تعطيل تدفق النفط عبر خط أنابيب، وهو ما جعل إجمالي صادرات العراق النفطية دون مستوياتها الممكنة.

ويجري حاليا إصلاح الخط، في خطوة من شأنها أن تدفع الصادرات للصعود إلى مستويات أعلى.

وزاد العراق الطاقة التصديرية من الجنوب وقلص الاختناقات التي كانت تعيق الشحنات، ويهدف لزيادة الصادرات إلى 3.4 ملايين برميل يوميا في عام 2014 من بينها 400 ألف برميل يوميا من إقليم كردستان العراق شبه المستقل في شمال البلاد.

ومما ساعد على زيادة الإنتاج من الجنوب بدء لوك أويل الروسية الإنتاج التجاري من الحقل الجديد غرب القرنة 2 في مارس/آذار الماضي. ومن المتوقع أن يبلغ إنتاجها 1.2 مليون برميل يوميا وهو أعلى عشر مرات من المعدل المبدئي.

ومن دون حساب الصادرات من حقول كركوك الشمالية عبر خط أنابيب إلى تركيا، فإن إجمالي صادرات العراق من المنتظر أن تظل دون مستواها في فبراير/شباط عند 2.8 مليون برميل يوميا الذي وصفه نائب رئيس الوزراء للطاقة حسين الشهرستاني بالمستوى القياسي المرتفع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة