اتفاقات صينية ألمانية ضخمة   
الجمعة 1432/2/2 هـ - الموافق 7/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 17:15 (مكة المكرمة)، 14:15 (غرينتش)
برودرله (يسار) طالب المسؤول الصيني برفع قيمة اليوان أمام الدولار (الفرنسية)

يعتزم لي كه تشيانغ نائب رئيس الوزراء الصيني إبرام سلسلة اتفاقيات تجارية تبلغ قيمتها عدة مليارات من الدولارات مع عدد من الجهات الألمانية خلال زيارته الحالية لبرلين ضمن جولة تشمل ثلاث دول أوروبية.

وصرح المسؤول الصيني بأن بلاده تريد تطوير القوة الشرائية غير المستغلة لمستهلكيها المحليين، وتأمل أن تدعم برلين توسع الشركات الصينية في ألمانيا.

ومن المقرر أن يجتمع لي مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ليبحثا توسيع التجارة بين البلدين والتي بلغت قيمتها نحو 140 مليار دولار العام الماضي، أي ما يعادل 30% من تجارة الصين مع الاتحاد الأوروبي.

غير أن وزير الاقتصاد والتكنولوجيا الألماني راينر برودرله انتهز فرصة المحادثات مع المسؤول الصيني لدعوة بكين لرفع قيمة عملتها أمام الدولار.

المسؤول الصيني من جانبه قال إن أوروبا القوية والمؤهلة لدورها هي ضرورة كبيرة للغاية، مبينا أن أوروبا بعملتها اليورو ستبقى واحدة من أهم الأسواق العالمية للاستثمارات المالية الصينية.

من جهتها أعلنت شركة دايملر الألمانية لصناعة السيارات أنها ستوقع وفولكس فاغن صفقات بقيمة خمسة مليارات دولار مع الحكومة الصينية.

وأوضحت دايملر أن العقود المزمع توقيعها ستستكمل صفقات تم الاتُفاق عليها بالفعل بشأن تصدير سيارات ركاب إلى الصين.

ويصطف العديد من الشركات الألمانية الصغيرة والمتوسطة للتوقيع على اتفاقيات جديدة مع الصين خلال زيارة لي.

أوروبيا، تعتزم الصين شراء قروض لبعض الدول المدينة في أوروبا مثل إسبانيا والبرتغال واليونان من أجل تحقيق الاستقرار للعملة الأوروبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة