بغداد تقر عقد تطوير حقل الرميلة   
السبت 1430/10/27 هـ - الموافق 17/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 19:15 (مكة المكرمة)، 16:15 (غرينتش)
إنتاج حقل الرميلة قد يتضاعف إلى ثلاثة ملايين برميل يوميا من مليون برميل الآن
 (رويترز-أرشيف)

أقرت الحكومة العراقية عقدا مع ائتلاف يضم بريتش بتروليوم البريطانية وشركة النفط الوطنية الصينية لتطوير حقل الرميلة الواقع في محافظة البصرة جنوبي العراق بما يساعد بغداد على بلوغ هدفها المثمثل في مضاعفة الإنتاج اليومي ثلاث مرات.
 
وينتج الحقل الذي يحتوي على مئات الآبار أكثر من مليون برميل يوميا من مجموع إنتاج العراق. وتعهدت الشركة البريطانية برفع إنتاج الحقل إلى 2.82 مليون برميل يوميا.
 
ونقلت وكالة أسوشيتد برس السبت عن الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ قوله إن الحكومة أقرت الاتفاق مع بريتش بتروليوم وشريكتها الصينية (سي إن بي سي) في وقت متأخر يوم الجمعة. وأشار الدباغ إلى أن وزارة النفط العراقية كانت قد وقعت في الثامن من هذا الشهر على الاتفاق، دون تفاصيل إضافية عن الصفقة.
 
وكانت الشركتان البريطانية والصينية قد فازتا في يونيو/حزيران الماضي بالصفقة لزيادة إنتاج حقل الرميلة الضخم الذي يضم احتياطات تقدر بحوالي 18 مليار برميل لتكونا أول الفائزين بعقود في أول مناقصة بالعراق منذ ثلاثين عاما.
 
وتطمح بغداد إلى مضاعفة الإنتاج النفطي ثلاث مرات إلى 7.5 ملايين برميل يوميا من حوالي 2.5 مليون برميل حاليا لإعادة بناء الاقتصاد الذي دمره الغزو الأميركي وأعمال العنف التي يشهدها العراق منذ 2003.
 
وبينما رفضت شركات غربية منها إكسون موبيل الأميركية شروط الاستثمار التي عرضتها الحكومة العراقية, قبلت الشركتان البريطانية والصينية خفض الرسوم المقترحة التي ستحصلان عليها من أكثر من ثلاثة دولارات عن كل برميل إلى دولارين فقط. ويتوقع أن يكلف مشروع تطوير الحقل بين 14 وعشرين مليار دولار.
 
ويفترض أن تقر الحكومة العراقية اتفاقا آخر مع ائتلاف يضم شركات إيني الإيطالية وأوكسدنتال الأميركية وكوغاز الكورية الجنوبية لتطوير حقل الزبير الذي يقع أيضا في محافظة البصرة. ويحتوي الحقل على احتياطي يقدر بحوالي أربعة مليارات برميل. وتعهدت إيني بزيادة إنتاج هذا الحقل إلى 1.125 مليون برميل يوميا من 195 ألف برميل.
 
وتتنافس إكسون موبيل الأميركية ورويال داتش شل الهولندية البريطاينة حاليا مع شركة لوك أويل الروسية وكونوكو فيلبس الأميركية لتطوير حقل غرب القرنة الذي تقدر احتياطياته بـ8.7 مليارات برميل. وتعهدت كل من إكسون موبيل وشل برفع إنتاجه إلى 2.1 مليون برميل يوميا من 280 ألف برميل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة