أوبك تبقي سقف إنتاجها النفطي وتبحث التوسع بالعضوية   
الجمعة 1427/5/5 هـ - الموافق 2/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 13:29 (مكة المكرمة)، 10:29 (غرينتش)

وزراء أوبك يبحثون انضمام أنغولا والسودان والإكوادور إلى عضويتها (الفرنسية) 

أعلن وزير الطاقة والصناعة القطري عبد الله العطية قرار منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) الإبقاء على سقف إنتاجها الحالي البالغ 28 مليون برميل يوميا.

وجاء هذا الإعلان عقب اجتماع مغلق لوزراء أوبك في كراكاس أمس ودون احتساب حصة العراق عضو المنظمة في هذا الإنتاج.

وأوضح العطية اعتزام أوبك عقد اجتماعها المقبل خلال سبتمبر/أيلول القادم في أبوجا بنيجيريا في 14 ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وأفاد ممثل ليبيا بالمنظمة شكري غانم بأن القرار اتخذ دون صعوبات، مشيرا إلى بحث الأعضاء مستوى الأسعار وعدم الاستقرار في الأسواق إلى جانب مناقشة التوسع في عضوية المنظمة.

وذكر وزير الطاقة الفنزويلي رافائيل راميريز أن اجتماع كراكاس بحث إمكانية انضمام أنغولا والسودان والإكوادور إلى عضوية المنظمة.

وقالت إيران وفنزويلا صقور الأسعار بأوبك في وقت سابق إنهما تتوقعان إبقاء المنظمة على مستويات إنتاجها دون تغيير.

وفي السياق النفطي أيضا أعلنت وزارة الطاقة الروسية ارتفاع إنتاج روسيا من النفط في مايو/أيار الماضي مقارنة بالشهر الذي سبقه إلى المستوى المسجل في ديسمبر/كانون الأول الماضي وهو الأعلى من نوعه منذ انهيار الاتحاد السوفياتي.

وسجل الإنتاج الشهر الماضي 9.63 ملايين برميل يوميا مرتفعا من 9.60 ملايين في أبريل/نيسان الماضي.

الأسعار ترتفع
"
الخام الأميركي يرتفع إلى 70.50 دولارا رغم قرار أوبك الضخ بأقصى طاقتها
"
وتجاريا ارتفعت أسعار النفط خلال التعاملات الآسيوية الإلكترونية بالعقود الآجلة في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) إذ تجاوز الخام الأميركي 70.50 دولارا للبرميل رغم قرار أوبك الضخ بأقصى طاقتها الإنتاجية.

ودعم ارتفاع الأسعار صعود العقود الآجلة للبنزين مع استمرار المخاوف حول البرنامج النووي الإيراني واحتمال نقص إمدادات النفط من إيران.

وصعد سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود يوليو/تموز المقبل 30 سنتا تعادل 0.4% إلى 70.64 دولارا بعد هبوطه في نايمكس أمس 95 سنتا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة