الرئيس الصيني يرفض تقديم تنازل بشأن تعويم اليوان   
الأحد 1424/8/24 هـ - الموافق 19/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

هو جينتاو
أعلن الرئيس الصيني هو جينتاو أن العملة الصينية ستبقى ثابتة عند "سعر صرف معقول" رغم الضغوط الأميركية للتخلي عن معدل ثابت للتبديل بين الدولار واليوان.

واعتبر جينتاو في تصريحات له اليوم الأحد في العاصمة التايلندية بانكوك أن المحافظة على استقرار العملة يلبي مطالب آسيا المحيط الهادي والعالم، مؤكدا أن معدل الصرف سيبقى على مستوى معقول.

ومن المقرر أن يوجه الرئيس الأميركي جورج بوش نداء شخصيا لنظيره الصيني اليوم بأن يبدأ في ترك السوق تحدد قيمة اليوان. ويتعرض بوش لضغوط من أصحاب الصناعات الأميركيين الذين يقولون إن الصين تكبدهم خسائر في سوق العمل والأعمال.

ويفترض أن يناقش بوش وجينتاو هذه المسألة في محادثاتهما الثنائية اليوم في بانكوك.

وتعاني الولايات المتحدة عجزا يبلغ 103 مليارات دولار في ميزانها التجاري مع الصين.

وتشعر واشنطن بالقلق لاستيراد منتجات صينية بأسعار منخفضة مما يؤدي إلى ضرب عشرات الآلاف من الوظائف في الولايات المتحدة ويؤثر سلبا على الصادرات الأميركية إلى الصين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة