اتفاقيات لتطوير حقول نفط عراقية   
الخميس 1430/11/11 هـ - الموافق 29/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:26 (مكة المكرمة)، 17:26 (غرينتش)

الاتفاقيات النفطية هي الأولى منذ تأميم صناعة النفط العراقية (رويترز-أرشيف) 


تعتزم الحكومة العراقية التوقيع بالأحرف الأولى الأسبوع القادم على مسودة اتفاقية مع كونسورتيوم عالمي تقوده شركة إيني الإيطالية لاستغلال حقل الزبير في جنوبي العراق.
 
وقال المتحدث باسم وزارة النفط العراقية عاصم جهاد إنه سيتم التوقيع على المسودة يوم الاثنين القادم قبل تقديمها للحكومة للموافقة عليها بصورة رسمية.
 
كما أشار إلى أن الحكومة العراقية ستصادق على اتفاقية أخرى يوم الثلاثاء القادم مع شركة برتش بتروليوم البريطانية وشركة النفط الصينية سي إن بي سي إنترناشيونال لزيادة إنتاج حقل الرميلة العملاق إلى ثلاثة أضعاف.
 
حقل الرميلة
ويعتبر حقل الرميلة أساسيا في إنتاج العراق من النفط حيث يسهم في نحو نصف إنتاج البلاد البالغ 2.5 مليون برميل.
 
ووافقت بي بي وسي إن بي سي إنترناشيونال على الحصول على دولارين عن كل برميل إضافي يتم إنتاجه من حقل الرميلة الذي تصل احتياطياته إلى 17.7 مليار برميل.
 
وستحصل شركة تسويق النفط العراقي الحكومية على حصة تصل إلى 25% من مشروع تطوير الحقل بينما تحصل بي بي 38% وتحصل الشركة الصينية على حصة 37%.
 
وتبلغ تكلفة تطوير حقل الرميلة ما بين 14 وعشرين مليار دولار وسيتم رفع إنتاجه إلى 2.8 مليون برميل خلال عشرين سنة من مليون برميل يوميا حاليا.
 
حقل الزبير
ويضم الكونسورتيوم الذي تقوده إيني كلا من شركة سينوبيك الصينية إضافة إلى أوكسدنتال بتروليوم الأميركية وكوريا غاز الكورية الجنوبية.
 
وتم التوصل مع الكونسورتيوم في وقت سابق من هذا الشهر.
 
ووافق الكونسورتيوم على الحصول على دولارين من كل برميل إضافي يتم إنتاجه من حقل الزبير الذي ينتج حاليا نحو 227 ألف برميل يوميا وتقدر احتياطياته بنحو أربعة مليارات برميل.
 
حقل غرب القرنة 1
وكان وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني أشار مؤخرا إلى خطة لزيادة إنتاج حقل غرب القرنة 1 وقال إنه سيعلن قريبا عن الكونسورتيوم الذي ستستند إليه مهمة تطويره.
 
وتتنافس على تطوير الحقل الضخم كل من شركة إكسون موبيل الأميركية ولوك أويل الروسية وقدمت بالفعل عروضا تقبل خلالها الحصول على 1.9 دولار لكل برميل إضافي.
 
وأعربت المجموعة التي تقودها إكسون موبيل وتضم شركة شل الأنغلو هولندية عن استعدادها لإنتاج 2.1 مليون برميل يوميا إضافية من الحقل بينما قالت المجموعة الثانية التي تقودها لوك أويل وتضم شركة كونوكو فيلبس الأميركية إنها تستطيع زيادة إنتاجه بمقدار 1.5 مليون برميل.
 
وينتج غرب القرنة 1 حاليا 279 ألف برميل يوميا ويحتوي على احتياطيات تصل إلى 8.5 مليارات برميل.
 
وتعتبر هذه الاتفاقيات الأولى في قطاع المنبع بين العراق وشركات النفط العالمية منذ تأميم صناعة النفط العراقية قبل أربعة عقود.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة