الجزائر تسجل ناتجا إجماليا بقيمة 117 مليار دولار   
الخميس 1428/2/5 هـ - الموافق 22/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:22 (مكة المكرمة)، 14:22 (غرينتش)

أعلنت الحكومة الجزائرية في بيان ارتفاع حجم الناتج المحلي الإجمالي للبلاد إلى 8340 مليار دينار (117 مليار دولار) العام الماضي وبقاء النمو الاقتصادي خارج قطاع المحروقات بنسبة 4.8%.

ورغم عدم نشر وكالة الأنباء الجزائرية التي بثت هذا البيان أرقاما لمقارنة النمو الاقتصادي لعام 2005، فإن قانون الميزانية لعام 2007 أشار لحجم الناتج المحلي الإجمالي عام 2005 إذ بلغ 7520 مليار دينار (105.5 مليارات دولار).

وقالت الحكومة الجزائرية إن الاقتصاد سجل أداء قويا حيث بلغ الفائض في ميزان المدفوعات نحو 15% من الناتج المحلي الإجمالي، بينما بلغ الفائض في ميزان المعاملات الجارية نحو 26% من هذا الناتج، في حين وصل الفائض في الميزانية نحو 15% منه.

وأشارت إلى أن ظروفا اقتصادية ساهمت في الحد من البطالة البالغة 12.3% في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وزاد نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي إلى 3443 دولارا العام الماضي من 3110 دولارات عام 2005.

وأدت جهود المحافظة على استقرار الاقتصاد الكلي إلى احتواء التضخم الذي بلغ 2.5% عام 2006 مقارنة مع 1.6% في العام الذي سبقه.

وقال البيان إن احتياطيات البلاد من النقد الأجنبي ارتفعت إلى 78 مليار دولار نهاية العام الماضي مقارنة مع 56.18 مليار دولار عام 2005.

وذكر الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في ديسمبر/كانون الأول الماضي أن بلاده خفضت ديونها الخارجية إلى 4.7 مليارات دولار من 15.5 مليارا في يناير/كانون الأول 2006.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة