الدولار يتراجع إلى مستويات متدنية أمام الليرة السورية   
الثلاثاء 1427/2/14 هـ - الموافق 14/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 6:47 (مكة المكرمة)، 3:47 (غرينتش)
الدولار هبط دون 53 ليرة سورية (الفرنسية-أرشيف)
تراجع سعر صرف الدولار الأميركي إلى مستويات متدنية دون 53 ليرة في سوريا بعد قرار الحكومة الأخير القاضي بالتحول إلى استخدام العملة الأوروبية اليورو في الميزانية العامة.
 
جاء ذلك بعد أن حظرت الولايات المتحدة التعامل مع المصرف التجاري السوري مما دفع هذا البنك الرئيسي في البلاد الذي تتم عبره 70% من التحويلات السورية بالنقد الأجنبي إلى تغيير تعاملاته من الدولار إلى اليورو.
 
ورأى مدير المؤسسة العامة للأسواق المالية عماد الزعبي في تصريح للجزيرة أن هذا القرار جاء لتخفيف الضغوط والابتزاز المستمر الذي تمارسه الإدارة الأميركية بحق سوريا مشددا على أنه قرار صحيح وكان يجب اتخاذه مبكرا.
 
وكانت الحكومة السورية قد قررت في الخامس من الشهر الماضي تحويل اعتماد مؤسسات الدولة إلى اليورو.
 
في الوقت نفسه أكد وزير المالية السوري محمد الحسين أن سوريا ستواصل إصلاحاتها في القطاع المالي لجذب الاستثمارات الأجنبية رغم العقوبات الأميركية التي فرضتها واشنطن على المصرف التجاري السوري.

واعتبر الحسين أن هذه العقوبات ذات دوافع سياسية، مشيرا إلى أن البنك لم يرتكب مخالفات مالية.

ومن جهته قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاثنين إنه لا يرى أي مبرر لفرض عقوبات على سوريا بسبب اتهامها بالتورط في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة