الكويت تتفاءل بانتعاش الأسواق المالية   
الأحد 1423/7/15 هـ - الموافق 22/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بورصة الكويت
أعلنت الكويت التي تملك استثمارات في شتى أرجاء العالم قيمتها نحو 80 مليار دولار أن الأسواق العالمية ستنتعش، وشددت على أنها تشكل مستثمرا دوليا طويل الأجل سيستفيد في نهاية المطاف من مواصلة استثماراته.

وأعرب وزير المالية والتخطيط الكويتي يوسف الإبراهيم اليوم الأحد في تصريحات للصحفيين بعدما رأس اجتماعا مع كبار مديري الهيئة العامة للاستثمار، عن اعتقاده بأنه دائما ما تتغلب الأسواق العالمية في نهاية المطاف على كل تلك المشكلات.

وعزا الإبراهيم الذي يشغل أيضا منصب الرئيس العام للهيئة العامة للاستثمار التراجع الأخير في أسواق العالم الرئيسية إلى توترات سياسية بما في ذلك الحرب الأميركية المحتملة ضد العراق وهجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 والفضائح المحاسبية التي تورطت فيها بعض الشركات الأميركية.

والتزاما منه بالقوانين الكويتية المختصة بسرية العمليات الاستثمارية امتنع الإبراهيم عن إماطة اللثام عن الحجم الراهن للمحفظة الاستثمارية الكويتية أو عائد تلك الاستثمارات خلال النصف الأول من عام 2002، إلا أنه قال للصحفيين إن العائدات الكويتية أكبر من مؤشر مورغان ستانلي بكثير. وأغلق مؤشر مورغان ستانلي العالمي يوم الجمعة الماضي منخفضا بنسبة 27% مقارنة مع بداية العام الحالي.

وشدد الوزير الكويتي أيضا على أن بلاده تستثمر على المدى البعيد في أسواق عالمية متنوعة مع تمتعها بأصول تدر دخلا ثابتا إضافة إلى أسواق الأسهم. كما شدد أيضا على أن الاستثمارات في أوعية استثمارية أخرى حدت من تهاوي قيمة بعض الموجودات الكويتية من الأسهم.

وقال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار صالح الفلاح إن "من يمكنه الصمود أمام تهاوي الأسواق المالية ويكون في مقدوره الصبر، سيكون الفائز في نهاية المطاف" مشيرا إلى أن الهيئة مستثمر طويل الأجل.

وتملك الهيئة العامة للاستثمار التي تشكل ذراع الكويت الرئيسية في قطاع الاستثمار ومجموعات أخرى تابعة للدولة في الكويت أيضا حصصا كبيرة من أسهم بعض أكبر الشركات في العالم في الأسواق الدولية، إضافة إلى ذلك فإن لدى المستثمرين الكويتيين في الخارج نحو 72 مليار دولار.

يشار إلى أن قيمة المحفظة الاستثمارية الكويتية ارتفعت في السنوات الأخيرة مع صعود أسعار النفط، مما زاد من حجم ودائع الدولة التي بدأت سداد بعض ديونها المستحقة للهيئة العامة للاستثمار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة