رافاران: عودة النمو الاقتصادي لفرنسا تعزز الإصلاحات   
السبت 5/10/1424 هـ - الموافق 29/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جان بيير رافاران
قال رئيس الوزراء الفرنسي جان بيير رافاران إن النمو الاقتصادي عاد إلى فرنسا وسيساعد حكومة يمين الوسط على المضي قدما في برنامجها للإصلاحات.

وأوضح رافاران أمام اجتماع لحزبه في ضاحية فيلبيتي بالعاصمة الفرنسية باريس أمس أن الوضع الاقتصادي الحالي سيتيح لنا العودة إلى خلق الوظائف معربا عن ثقته في أن الإصلاحات ستكون أيسر في هذا السياق الدينامي.

ووافقت الحكومة في وقت سابق هذا العام على إصلاح مثير للجدل لنظام المعاشات يطالب الناس بالعمل فترة أطول للحصول على معاش الحكومة، وتنوي إصلاح نظام الضمان الاجتماعي في أواخر العام القادم.

وقال رافاران يوم الأحد إن الاقتصاد الفرنسي قد ينمو في 2004 بمعدل يزيد عن النسبة البالغة 1.7% التي توقعتها الحكومة. وتوقع أن يتراوح معدل النمو في العام القادم بين 1.7% و2%.

وحقق الاقتصاد الفرنسي نموا نسبته 0.4% في الربع الثالث من العام الحالي بعد انكماش نسبته 0.3% في الربع الثاني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة