سوريا تتنبأ بعجز قياسي في ميزانيتها لعام 2008   
الأربعاء 10/12/1428 هـ - الموافق 19/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:45 (مكة المكرمة)، 21:45 (غرينتش)

الدردري: توقع ارتفاع عجز ميزانية2008  إلى 10% من الناتج المحلي الإجمالي (الجزيرة-أرشيف)
أعلن نائب رئيس الوزراء السوري عبد الله الدردري اعتزام سوريا اتخاذ خطوات جديدة من أجل خفض دعم أسعار الوقود تدريجيا العام المقبل مع مواجهة ميزانية الدولة عجزا قياسيا.

وقال الدردري لرويترز الثلاثاء إنه يتوقع أن يؤدي ارتفاع تكاليف واردات الوقود إلى زيادة العجز في الميزانية ليصل نحو 10% من الناتج المحلي الإجمالي في العام المقبل مقابل 6% في العام الحالي.

وأضاف في مقابلة أن مستوى عجز بنسبة 10% للميزانية غير مسبوق ويشكل تهديدا للأوضاع المالية.

ورغم ذلك فقد أشار المسؤول السوري إلى توقع تراجع معدل التضخم إلى 4.4% هذا العام من 10.6% عام 2006 بسبب تراجع أعداد اللاجئين العراقيين.

وقال الدردري في وقت سابق من الشهر الجاري إن نمو الناتج المحلي الإجمالي لبلاده يقدر بنحو 6.2% خلال 2007 فيما انخفضت نسبة الدين الخارجي من الناتج المحلي الإجمالي إلى 17.2%.

وأشار إلى تضاعف الصادرات من 5.1 مليارات دولار عام 2004 إلى 12.4 مليارا عام 2007 منها 3.5 مليارات دولار من المنسوجات والألبسة، كما ارتفعت الواردات من 6,7 مليارات دولار عام 2004 إلى 14 مليارا العام الجاري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة