الشيوخ الأميركي يحقق في اتهامات للبنك الدولي   
الأربعاء 1425/3/9 هـ - الموافق 28/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت مصادر بمجلس الشيوخ الأميركي إن لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس بدأت تحقيقا في اتهامات بالفساد في مشروعات يديرها البنك الدولي وهيئات تابعة له.

وأضافت المصادر أن أعضاء اللجنة بدؤوا في هدوء التحقيق في الاتهامات وأنه من المقرر عقد أول جلسة من سلسلة جلسات استماع في 13 مايو/ أيار المقبل.

ومن بين هذه المشروعات سد ياكيريتا على الحدود بين الأرجنتين وباراغواي ومشروع مياه مرتفعات ليسوتو وبعض المشروعات في كمبوديا.

وبدأ التحقيق بتوجيهات من رئيس اللجنة ريتشارد لوغار وهو جمهوري عن ولاية إنديانا تتولى لجنته مسؤولية مراقبة المؤسسات المالية الدولية التي تتلقى مساهمات أميركية.

وقال عضو باللجنة إن السيناتور لوغار يؤيد بقوة أهداف مؤسسات التنمية الدولية، ومن بينها القضاء على الفقر في العالم الثالث والعمل على تحسين مستويات المعيشة مثل تقديم مياه الشرب النقية.

وأضاف أن رئيس اللجنة أخذ على نفسه الآن إجراء مراجعة للمؤسسات المالية الدولية في ما يتعلق بنجاحها في مكافحة الفساد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة