روسيا تلغي ديونها على العراق وإثيوبيا   
الخميس 20/2/1426 هـ - الموافق 31/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:02 (مكة المكرمة)، 18:02 (غرينتش)

تعتزم روسيا توقيع اتفاق خلال العام الحالي لشطب ديون العراق المستحقة لموسكو، حسب ما أعلنه كبير مفاوضي الديون الروسي سيرجي ستورتشاك في مؤتمر صحفي اليوم.

وأكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي أن بلاده ملتزمة بشطب 90% من ديونها على العراق، وهي نسبة تتجاوز النسبة المتفق عليها بين الدول الدائنة الأعضاء في نادي باريس سابقا.

وقد عارضت روسيا الحرب الأميركية على العراق التي أطاحت بنظام الرئيس المخلوع صدام حسين والذي أبرمت شركاتها معه عقودا نفطية بمليارات الدولارات.

من جهة أخرى أعلنت إثيوبيا اليوم موافقة روسيا على إلغاء ديون مستحقة عليها تبلغ 1.1 مليار دولار ثمن مشتريات سلاح من الاتحاد السوفياتي السابق حيث تم توقيع اتفاق إلغاء الديون في وقت سابق من الأسبوع الحالي.

وتجري روسيا محادثات لتسديد بعض ديونها المستحقة لنادي باريس والتي تبلغ 43 مليار دولار، إلا أن هذه المحادثات متعثرة حول إمكانية حصول موسكو على خفض في حال السداد قبل الموعد المحدد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة