ارتفاع أسعار النفط وأوبك تتجه لتثبيت الإنتاج   
الاثنين 1425/10/24 هـ - الموافق 6/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 6:13 (مكة المكرمة)، 3:13 (غرينتش)

ارتفعت أسعار النفط في التعاملات الآسيوية بعد انخفاضها خلال اليومين الماضيين بنحو 12%.

وقد بلغ سعر الخام الأميركي الخفيف تسليم شهر يناير/ كانون الثاني المقبل 43.54 دولارا للبرميل الواحد.

جاء ذلك بعد أن تراجعت أسعار النفط الخام في بورصة نيويورك للتعاقدات الآجلة (نايمكس) تسليم يناير/ كانون الثاني المقبل 2.24 دولار بنسبة 4.9% إلى 43.25 دولارا للبرميل.

وذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء الاقتصادية أن الأسعار تراجعت إلى 42.50 دولارا للبرميل خلال حركة التداول اليوم وهو أكبر تراجع منذ التاسع من سبتمبر/ أيلول الماضي بعد أن وصل الخام إلى أعلى سعر له في 25 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي وهو 55.67 دولارا للبرميل.

كما انخفض سعر مزيج برنت خام القياس الأوروبي دون مستوى 40 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ ثلاثة أشهر وسط إقبال شديد على البيع أدى إلى تراجع الأسعار بنسبة 13%.

وأرجع محللون انخفاض الأسعار إلى انحسار المخاوف من نقص المعروض النفطي الأميركي في الشتاء.

وكانت إدارة معلومات الطاقة التابعة للحكومة الأميركية قالت الأربعاء في أحدث تقرير لها إن مخزونات المشتقات ارتفعت 2% لتصل إلى 117.9 مليون برميل متجاوزة توقعات المحللين.

من ناحية أخرى ألمح اثنان من مسؤولي منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) الخميس أن المنظمة ستبقي على حصص إنتاج الدول الأعضاء دون تغيير خلال اجتماعها المقبل في العاشر من الشهر الجاري في القاهرة.

وتبلغ الحصة الحالية لإنتاج أوبك 28 مليون برميل يوميا (ما عدا العراق). لكن أوبك تتوقع خفضا للطلب العالمي على النفط في الفصل الثاني من 2005, لأن النمو الاقتصادي العالمي يتوقع أن يشهد تباطؤا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة