الصين متفائلة بالاتفاق مع آسيان   
الثلاثاء 1431/1/11 هـ - الموافق 29/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:11 (مكة المكرمة)، 11:11 (غرينتش)

رئيس الوزارء الصيني جياباو (يمين) ونظيره السنغافوري قبل اجتماع لآسيان (الفرنسية-أرشيف)

أعربت الصين عن تفاؤلها إزاء اتفاق التجارة الحرة بينها وبين رابطة بلدان جنوب شرق آسيا (آسيان) والذي سيسري بصورة كاملة ابتداء من الأول من يناير/كانون الثاني المقبل.

واعتبر المدير بوزارة التجارة الصينية تشانغ كينينغ أن من شأن الاتفاق مساعدة الصين على تلبية احتياجاتها الماسة من الموارد الطبيعية، لتغذية قطاع الصناعات التحويلية في البلاد.

وأوضح في مؤتمر صحفي اليوم أن الاتفاق سيشكل كتلة اقتصادية ضخمة تضم 1.9 مليار نسمة وتجارة تصل قيمتها لنحو مائتي مليار دولار.

وتعد آسيان رابع أكبر شريك تجاري للصين، إذ تشكل ما نسبته 10% من إجمالي حجم التجارة مع الصين.

وبيّن تشانغ أن لدى الصين وآسيان منتجات عديدة تكمل بعضها البعض.

واعتبر أنه بتأسيس منطقة للتجارة الحرة سيشهد الطرفان فرصا كبيرة لتعديل الأنماط التجارية من خلال زيادة الواردات من آسيان.

ووقعت الصين اتفاقا مبدئيا للتجارة الحرة مع الدول العشر الأعضاء برابطة بلدان جنوب شرق آسيا في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2002 وبدأ الطرفان في إجراء خفض تدريجي للرسوم الجمركية.

وسعت إندونيسيا الشهر الماضي إلى تأجيل التنفيذ النهائي للاتفاق بعد تخوف عدد من القطاعات الصناعية -بما في ذلك قطاعا الصلب والبتروكيمياويات- من أن تواجه تدفقا هائلا للواردات الصينية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة