هونداي تحقق أرباحا قوية بنحو نصف مليار دولار   
الخميس 1422/5/13 هـ - الموافق 2/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
أحد طرز هونداي

قالت شركة هونداي موتور لصناعة السيارات في كوريا الجنوبية إن أرباحها في النصف الأول من العام الحالي تضاعفت إلى المثلين تقريبا مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي. وعزت الشركة هذه النتائج إلى النمو الكبير في مبيعات سياراتها من الطرز الفاخرة والجديدة.

فقد زاد صافي أرباح هونداي في النصف الأول بنسبة 97% مقارنة مع النصف الأول من العام الماضي ليصل إلى 610 مليارات وون (475 مليون دولار).

وتعكس النتائج الجيدة نجاح الشركة في تحولها إلى إنتاج طراز أكثر رفاهية مما ساعد هونداي في التخلص من صورتها في الأسواق الخارجية كمنتج للسيارات الصغيرة الرخيصة ذات النوعية الرديئة.


حققت شركة هونداي الكورية أرباحا قياسية في النصف الأول من هذا العام بلغت قيمتها 475 مليون دولار وعزت الشركة هذه النتائج إلى نمو كبير في مبيعات سياراتها من الطرز الفاخرة والجديدة
وزادت مبيعات هونداي بنسبة 31% مقارنة مع النصف الأول من هذا العام لتصل إلى نحو 12 تريليون وون وزادت العائدات قبل احتساب الفوائد والضرائب بأكثر من 80% لتصل إلى أكثر من تريليون وون.
وارتفعت أسهم هونداي اليوم 4% لتصل بذلك مكاسبها منذ بداية العام إلى 50% تقريبا.

وقالت هونداي إنها باعت في النصف الأول من العام الحالي 802508 سيارات مع انتعاش مبيعات طرز IF سوناتا وغراندير XG وسيارة سانتا الرياضية. وقد ساعد ضعف الوون في ارتفاع مبيعات هونداي.

وقال بارك سانغ وو المتحدث باسم هونداي موتور إن الشركة تتوقع نمو إجمالي مبيعاتها عام 2001 بنسبة 8% لتصل إلى 1.72 مليون سيارة.

إلا أن المحللين يتوقعون أن تشهد هونداي وشركات السيارات الكورية الجنوبية الأخرى تراجعا في مبيعاتها في الشهور المقبلة نظرا لأن البيانات الاقتصادية السلبية تشير إلى تسارع معدل التباطؤ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة