فياض: تقدم نسبي في علاقات البنوك الأميركية مع السلطة   
الجمعة 2/4/1428 هـ - الموافق 20/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:08 (مكة المكرمة)، 15:08 (غرينتش)
فياض: تقدم بشأن تحويل المساعدات مباشرة لمنظمة التحرير (الفرنسية-أرشيف)
قال وزير المالية الفلسطيني سلام فياض إن هناك تقدما لتخفيف القيود التي تفرضها البنوك الأميركية على تعاملاتها مع السلطة الفلسطينية.
 
وأضاف فياض أن محادثاته في جولة أوروبية أميركية شهدت تقدما بشأن تحويل المساعدات العربية والأجنبية مباشرة إلى حساب خاص لمنظمة التحرير الفلسطينية، على أن يخضع مباشرة لسيطرة وزارة المالية.
 
وسيتم استخدام الأموال لتغطية نفقات السلطة الفلسطينية ومنها مرتبات العاملين بالحكومة.
 
كما أعرب الوزير الفلسطيني عن تفاؤله بشأن إنهاء القيود المفروضة على تحويلات البنوك للفلسطينيين.
 
من ناحية أخرى قام الاتحاد الأوروبي بتحويل 66  مليون يورو لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأنروا).
 
وتشكل هذه المبالغ  حصة من مجموع 264 مليون يورو، قرر الاتحاد  تحويلها لصالح وكالة الأنروا، في السنوات الثلاث المقبلة.
 
وستسمح المبالغ المحولة بدفع رواتب المعلمين المتعاقدين مع الأونروا، والأطباء وعمال الشؤون الاجتماعية، إضافة إلى تقديم المساعدة لمئات الآلاف من اللاجئين الفلسطينيين.
 
ووقع على اتفاق هذه المساعدة جون كياير رئيس مكتب المساعدة التقنية في المفوضية الأوروبية بقطاع غزة والضفة الغربية ومساعد المفوض العام لأنروا فيليبو غراندي.
 
ويعتبر الاتحاد الأوروبي أكبر الجهات المناحة لأنروا التي تساعد نحو 4.4 ملايين  لاجئ فلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة ولبنان وسوريا والأردن.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة