القطرية تنتقد إيرباص ثم تتعاقد معها   
الثلاثاء 20/12/1432 هـ - الموافق 15/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 22:27 (مكة المكرمة)، 19:27 (غرينتش)
المدير التنفيذي للقطرية (يسار) يبرم الصفقة مع نائب مسؤول المبيعات بإيرباص (الفرنسية)

بعد ساعات من انتقاد وُصف باللاذع من شركة الخطوط الجوية القطرية لأداء شركة إيرباص، أعلنت الشركة القطرية اليوم توقيعها طلبا لشراء 55 طائرة إيرباص بقيمة 6.4 مليارات دولار.
 
وكان الرئيس التنفيذي للخطوط القطرية أكبر الباكر صرح اليوم في مؤتمر صحافي بمعرض الطيران بدبي بأن إيرباص "لا تزال تتعلم كيف تصنع طائرات، ولهذا سنؤجل الإعلان عن الصفقة بسبب تفاصيل فنية لم نتفق عليها"، وهو ما جعل الصفقة آنذاك في حالة انسداد.
 
وتتضمن الصفقة خمسين طائرة إيرباص من طراز أي 320 نيو وخمس طائرات من طراز أي 380 الضخمة، مع خيار للشركة القطرية لشراء ثلاثين طائرة إضافية من طراز أي 320 نيو وثلاث طائرات أي 380.
 
وقال مدير العمليات بشركة إيرباص جون ليهي إن الصفقة مهمة إن لم تكن أهم صفقة أبرمتها الشركة خلال معرض دبي.
 
ويضم أسطول الشركة القطرية، وهي الأسرع نموا في الشرق الأوسط، 29 طائرة من عائلة أي 330، مما يجعلها أكبر مشغل لهذا الطراز من الطائرات في المنطقة، ويبلغ إجمالي أسطول الشركة 101 طائرة تسيطر عليها طائرات إيرباص.
 
أسطول ومنافسة
غير أن الشركة القطرية طلبت أو لديها خيار لشراء قرابة 80 طائرة بوينغ الأميركية، المنافس التاريخي للشركة الأوروبية، وقد أعلنت بوينغ اليوم عن تقدم الخطوط القطرية بطلب لشراء طائرتين من طراز بوينغ 777 فرايتر بقيمة 560 مليون دولار وفق الأسعار المعلنة.
 
وتنافس القطرية بشكل متزايد طيران الإمارات في استقطاب رحلات المسافرين لمسافات طويلة، والتي تكون منطقة الخليج نقطة مركزية حيث تتوسط مسار هذه الرحلات بين الشرق والغرب.
 
وكانت الشركة الإماراتية، الأكبر حجما في منطقة الشرق الأوسط، قد أعلنت في أول أيام المعرض عن صفقة ضخمة بقيمة 18 مليار دولار لشراء خمسين طائرة بوينغ 777.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة