تعز اليمنية تعاني من أزمة حادة بمياه الشرب   
السبت 1428/8/12 هـ - الموافق 25/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:32 (مكة المكرمة)، 21:32 (غرينتش)
الأطفال يكابدون من أجل الحصول على احتياجات أسرهم من المياه (الجزيرة)

تشهد مدينة تعز في جنوب اليمن أزمة حادة في مياه الشرب. ويتراوح عدد سكان المدينة الذين يحصلون على مياه الشرب المدعومة بين 20% و25%, أما النسبة العظمى من السكان فيشترون المياه.
وتعاني المدينة من هذه الأزمة منذ 15 عاما، ويكابد الأطفال فيها خاصة من أجل الحصول على احتياجات أسرهم من المياه.
 
ويقول عضو مجلس النواب اليمني شوقي القاضي للجزيرة إن المدينة تعاني من شح المياه الموجودة سواء على المستوى المدعوم أو الجوفي.
 
وأوضح مراسل الجزيرة في صنعاء أن اليمن يعاني أصلا من تدني حصته في الموارد المائية التي تبلغ 2.5 مليون متر مكعب سنويا، في حين أن الطلب على المياه يبلغ 3.2 ملايين متر مكعب.
 
وكانت دراسة أعدها خبراء من منظمة الأغذية والزراعة الدولية (الفاو) في أكتوبر/ تشرين الأول 2006 كشفت أن أزمة شح المياه من أخطر المشاكل التي تواجه اليمن.
 
وأوضحت الدراسة أن متوسط حصة الفرد من المياه تبلغ نحو 125 مترا مكعبا في العام فقط. واعتبرت الدراسة أن اليمن يعد بذلك من أفقر 10 دول في المياه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة