الكويت تربط الدينار بسلة عملات وتتخلى عن الدولار   
الأحد 1428/5/4 هـ - الموافق 20/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:38 (مكة المكرمة)، 15:38 (غرينتش)
أعلن البنك المركزي الكويتي ربط عملته الدينار بسلة عملات، متخليا بذلك عن الدولار الذي بدأ الارتباط به عام 2003 وذلك لتقليص الضغوط التضخمية. وأكد البنك أن المصلحة الوطنية أجبرته على ذلك بعد أن أدى تراجع الدولار إلى تقليص القوة الشرائية ورفع التضخم.
 
وقال المركزي الكويتي إن نظام سلة العملات سيظل قائما حتى تحقيق الوحدة النقدية الخليجية.
 
واعتبر محافظ البنك الشيخ سالم عبد العزيز الصباح أن التراجع الكبير للدولار منذ ربط الدينار به كان له تأثير سيئ على الاقتصاد الوطني خلال العامين الماضيين.
 
كما رفع البنك سعر الدينار أمام العملة الأميركية إذ سمحت بصعوده بنسبة 0.37% مقابل الدولار إثر تعرض أسعار الصرف لضغوط في السوق على مدار أشهر.
 
وحدد البنك المركزي السعر الجديد للدينار عند 0.22086 دولار مقارنة مع 0.28914 دولار.

في السياق ذاته قال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية إن أعضاء المجلس الخمسة الآخرين لن يحذو على الأرجح حذو الكويت فيما يتعلق برفع قيمة عملاتهم.
 
وقد أكد محافظ مؤسسة نقد البحرين رشيد المعراج على هامش أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي في الأردن أن الموقف من ربط العملة بالدولار لم يتغير.
 
وكانت دول مجلس التعاون الخليجي الست قد قامت بربط عملاتها بالدولار استعدادا للوحدة النقدية بينها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة