اليونان قد تعيد هيكلة ديونها   
السبت 1432/4/28 هـ - الموافق 2/4/2011 م (آخر تحديث) الساعة 18:40 (مكة المكرمة)، 15:40 (غرينتش)

جورج باباكونستانتينو نفي أن تكون بلاده  تعاني من الإفلاس(الفرنسية-أرشيف)


قالت مجلة ألمانية إن صندوق النقد الدولي تساوره الشكوك إزاء الإصلاحات الاقتصادية في اليونان ويضغط حاليا باتجاه إعادة هيكلة الديون الحكومية.

 

وأوضحت شبيغل أن ممثلين عن الصندوق اقترحوا دراسة المسألة في مناقشات أجروها مع الحكومات الأوروبية في الأيام الماضية.

 

وقالت إن تغيير الصندوق لتوجهه جاء بسبب الشكوك التي يشعر بها إزاء برنامج الإصلاح في اليونان الذي من الممكن أن يكفي لإعادة التوازن إلى مالية الدولة في حال نفذ بصورة كاملة.

 

وقالت شبيغل إن ممثلي الصندوق أبلغوا حكومات الاتحاد الأوروبي بأن اليونان بحاجة إلى خفض ديونها من المستوى الحالي الذي يبلغ 150% من الناتج المحلي الإجمالي.

 

واقترح الصندوق أن تبدأ اليونان في إبلاغ الدائنين أنها تعتزم إعادة هيكلة ديونها.

 

وقالت شبيغل إن الصندوق امتنع عن الإعلان عن توصياته خشية زيادة الضغوط على البرتغال التي تعاني في الأصل من مشكلات اقتصادية ومالية.

 

يشار إلى أن وزير المالية اليوناني جورج باباكونستانتينو كان قد نفى تقريرا مماثلا لمجلة الإيكونومست البريطانية قالت فيه إن اليونان وأيرلندا والبرتغال كلها تعاني من الإفلاس ويجب عليها أن تبدأ في إعادة هيكلة ديونها.

 

وقال باباكونستانتينو إن التقرير ليس صحيحا، فيما أكد رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو أكثر من مرة أن بلاده سوف تسدد جميع ديونها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة