مشروع مشترك بين إيرباص وطيران الإمارات   
الاثنين 18/8/1422 هـ - الموافق 5/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت شركة إيرباص لصناعة الطائرات وشركة طيران الإمارات المملوكة لإمارة دبي إنهما اتفقتا على إقامة مشروع مشترك للتجارة بالطائرات المستعملة وقطع الغيار. ويأتي هذا الاتفاق بعد يوم من إعلان طيران الإمارات عن أنها طلبت شراء عشرات من طائرات إيرباص وبوينغ في صفقة بقيمة 15 مليار دولار.

وأضافت الشركتان في بيان أن المشروع الذي تشتركان في ملكيته مناصفة سيبدأ العمل فيه في النصف الأول من العام المقبل وسيقدم كذلك خدمات استشارية في إدارة أساطيل الطائرات وإدارة الرحلات وتخطيط الأعمال.

وقال أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس طيران الإمارات إن "المشروع سيعزز العلاقات القديمة والشراكة الوثيقة بين الإمارات وإيرباص".

وبموجب صفقة أمس مع إيرباص ستشتري طيران الإمارات 22 طائرة إيرباص من طراز A 380 بقيمة سبعة مليارات دولار وثلاث طائرات من طراز A 330 ذات محركين تتجاوز قيمتها 450 مليون دولار مع خيار شراء عشر طائرات أخرى.

وقالت شركة طيران الإمارات في بيان أمس إنها وقعت أيضا خطاب نوايا لشراء ثمان من الطائرات العملاقة A600-340 المزودة بأربعة محركات. وأضاف أن تسليم الطائرات سيتم بين الأعوام 2004 و2010.

وقد جاء الإعلان عن الصفقتين لدى افتتاح المعرض السابع للطيران في دبي بمشاركة أكثر من 450 شركة من 33 دولة بينها إيرباص الأوروبية وبوينغ الأميركية اللتان تخوضان حرب تنافس ضارية خاصة في السنوات الأخيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة