ارتفاع كبير لواردات الجزائر من السيارات   
الأربعاء 1433/10/12 هـ - الموافق 29/8/2012 م (آخر تحديث) الساعة 17:57 (مكة المكرمة)، 14:57 (غرينتش)

أظهرت بيانات رسمية ارتفاعا كبيرا في واردات الجزائر من السيارات خلال الشهور القليلة الماضية، مما أثار تساؤلات عن سبب هذا الارتفاع الذي يناقض قرارات حكومية سابقة تقيد استيراد السيارات.

ووفقا لهذه البيانات, فقد استوردت الجزائر في النصف الأول من هذا العام أكثر من 260 ألف سيارة بزيادة 50% مقارنة بالمدة نفسها من العام الماضي، لتكون الجزائر من بين الدول الأكثر استيرادا للسيارات.

وكانت الجزائر قد استوردت العام الماضي 390 ألف سيارة بزيادة مهمة عن عام 2010 الذي استوردت فيه 285 ألفا.

وارتفعت الواردات بهذا الحجم رغم أن الحكومة الجزائرية منعت عام 2009 إسناد القروض الموجهة إلى اقتناء السيارات، لمنع هدر رصيد البلاد من العملة الأجنبية الذي يقارب حاليا 200 مليار دولار.

وفي إطار السياسة ذاتها, أصدرت الحكومة الجزائرية في 2008 قرارات تخص الاستيراد بينها فرض ضرائب على السيارات الجديدة.

وفسر خبراء الارتفاع الكبير لواردات الجزائر من السيارات بتحسن القدرة الشرائية للجزائريين بعد زيادات في الأجور.

ورغم استيراد أعداد كبيرة من السيارات في الأعوام القليلة الماضية، فإن 57% من مجموع ستة ملايين سيارة تجوب طرقات البلاد الآن تفوق أعمارها عشرين عاما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة