تحقيق أوروبي عن تأثير شراء نوكيا لنافتيك على المنافسة   
الجمعة 1429/3/21 هـ - الموافق 28/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 22:02 (مكة المكرمة)، 19:02 (غرينتش)

نوكيا تريد شراء شركة "نافتيك" الأميركية منتجة الخرائط الملاحية (الأوروبية-أرشيف)

أعلنت المفوضية الأوروبية بدء التحقيق بشأن صفقة الاستحواذ المزمعة من قبل شركة نوكيا الفنلندية -أكبر منتج للهواتف المحمولة في العالم- على شركة نافتيك الأميركية منتجة الخرائط الملاحية الرقمية.

وتسعى المفوضية -الذراع التنفيذي للاتحاد الأوروبي- عبر هذا التحقيق لتحديد ما إذا كان الاندماج المزمع البالغ تكلفته 8.1 مليارات دولار يمثل انتهاكا لقواعد حرية المنافسة في دول الاتحاد.

وأفادت المفوضية في بيان أن بدء التحقيق "لا يعطي حكما مسبقا على النتيجة النهائية للتحقيق".

وتعتبر نافتيك إحدى شركتين تنتجان الخرائط الملاحية الرقمية التي تغطي خدماتها أوروبا وأميركا الشمالية بشكل تام، بينما الشركة الثانية في هذا المجال هي تلي أطلس الهولندية.

وكشفت المفوضية أثناء مراجعتها الأولية للقضية عن وجود مخاوف من أن يؤدي الاندماج إلى الحد من المنافسة، جراء سيطرة شركتين على سوق خرائط الملاحة الرقمية والمركز القوي لنوكيا في سوق الهواتف المحمولة.

وذكر مسؤولون أن التحقيق سيركز على معرفة ما إذا كانت الصفقة ستزيد تكاليف خرائط الملاحة الرقمية على الشركات الأخرى المقدمة لخدمات الملاحة على الهواتف المحمولة، أو سيكون من شأنها حد حرية استخدام تلك الخرائط والإضرار بالمستهلكين.

وينبغي على المفوضية الأوروبية اتخاذ قرار نهائي بشأن الصفقة في مدة أقصاها الثامن من أغسطس/آب المقبل.

وتعكف المفوضية أيضا على التحقيق بمسألة تتعلق بالاستحواذ على شركة تلي أطلس من جانب شركة "توم توم" الهولندية، التي تنتج أجهزة ملاحة محمولة وتبيع برامج ملاحة لاستخدامات الهواتف المحمولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة